القوى السودانية للتغيير امانة جامعة زاانجى تعقد مؤتمرها التنشيطى الاول

بسم الله الرحمن الرحيم
حركة العدل والمساواة السودانية
امانة الشباب والطلاب ــ اقليم دارفور

القوى السودانية للتغيير
S c f
امـــــــانة جامعــه زالــــــنجي
المؤتمر التــنشيطي الاول
تحت شعار .العدالة ..الانسانية …المساواة.
اقامت القوى السودانية للتغيير امانة جامعة زاانجى مؤتمرها التنشيطى الاول تحت شعار ، العدالة ـــ الانسانية ـــ المساواة .. برعاية الاستاذ يس محمد ادم جمعة امين امانة الشباب والطلاب بالحركة وبحضور بعض قطاعات الحركة بالولاية ..رغم الظروف الامنية والقهر السياسى الذى يمارسة نظام الابادة استطاع طلاب القوى السودانية بانعقاد مؤتمرها بحضور امناء الكليات والاقسام وعضوية الحركة ,, حيث ناقش المؤتمر ورقه تنظيمية واخرى سياسية واجازة تقرير اداء امانة الجامعه ,, وخاطب الموتمر المهندس / ادم ابكر عيسى امين الشباب والطلاب بالاقليم . حيى فيه نضالات الحركة الطالبية المستمرة من اجل اسقاط النظام و قال ان الحركة الطلابية صمام امان للثورة ,واننا نسعى الى تكوين دولة حديثة تقوم على مبادئ المساواة وتراعى الحقوق وتنطلق من قيم اخلاقية من الحكم والسيادة القانون .المواطنة اساس للحقوق ووالواجبات .
خاطب المؤتمر مولانا صديق عبدالرحمن بنقو امين امانة الشؤن العدلية والحقوق الانسان .عن ماهية الحركة ونضاله المستمر من اجل الهامش السودانى الكبير قدم فى سبيله قائدها مهرا للحرية , واضاف ان السلام خيار للحركة ان وجد شريك للسلام ووفق خارطة طريق الجبهة الثورية واعلان باريس , وان الحركة الان فى افضل حالاتها ,بل واهي تسعى في طريق حسم نظام المؤتمر ..

اما امين امانة الشباب والطلاب بالحركة الاستاذ يس محمد ادم ,تحدث واقع الطلابى ودور الشباب لبناء وطن قوي يسع الجميع دون اقصاء ولاتهميش .وان امانة الشباب والطلاب ستظل فى المقدمة من اجل اشاعة نور الحرية وكرامة الانسان السودانى ..
امين اقليم دارفور ونائب رئيس الحركة وعضو قيادة الجهه الثورية ,, عن خارطة طريق الجبهة الثورية واعلان باريس .ومالات الوضع السياسيى الراهن ,معدد اسهامات الحركة الطلابية فى الثورات ,وتحدث عن رؤية الحركة للسلام ,,
فى الختام تم اجازة الاوارق المؤتمر باجماع المؤتمرين ,وامنت الورقة التنظيمة .بان الاسم الحركى لاعضاء الحركة على نحو التالى ,خليل للمذكر المفرد والجمع اخلاء ,, مفرد مؤنث خليلة / خليلات ..
ثورة ..مستمرة وعاجل الشفاء لجرحانا
وقبولا حسن للشهدائنا الحرية لاسرانا
اعلام امانة امانة الجامعه .الموافق 21/11/2014م

 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.