بيان حول ما أشيع عن اشتراك قوات الحركة في معارك ولاية الوحدة

حركة العدل و المساواة السودانية
Justice & Equality Movement Sudan (JEM)

www.sudanjem.com
sudanjem01@sudanjem.com
بسم الله الرحمن الرحيم
بيان حول ما أشيع عن اشتراك قوات الحركة في معارك ولاية الوحدة

أشاعت صحف الخرطوم الصادرة صباح اليوم الأحد 17 أغسطس 2014 أن قوات من حركة العدل و المساواة السودانية قد شاركت في المعارك التي دارت حول عاصمة ولاية الوحدة في اليومين الماضيين، و أن قائداً كبيراً من قادة الحركة قد قتل مع عشرات آخرين، و عدداً من قادة الحركة الميدانيين قد تم أسرهم. و إزاء هذا الإفتراء نود أن نؤكد الآتي:
1- الخبر عاري من الصحة تماماً، و ليس للحركة جندياً واحداً في ولاية الوحدة أو غيرها من ولايات الجنوب، و لم تكن الحركة طرفاً في المعارك التي تدور في جنوب السودان، و لن تتدخل في الشأن الداخلي لدولة جنوب السودان التي نتمنى لشعبها الشقيق الأمن و الاستقرار و النماء.
2- للذي بحوزته أسيراً واحداً من قوات الحركة من المعارك المذكورة، عليه عرضه على الاعلام الدولي حتى يثبت مصداقيته، كما عليه ذكر اسم القائد القتيل و أسماء قتلى الحركة المتوهّمين.
3- ليس غريباً من العصابة العنصرية الحاكمة أن تروّج لمثل هذه الأكاذيب للتغطية على دورها في تأجيج الصراع في الجنوب، و دعمها المباشر بالمال و السلاح و الإمداد و التدريب لطرف في الصراع الدائر في الجنوب.
4- على الجهات الاعلامية المسئولة تحري الدقة في نقلها لمثل هذه الأخبار، و بخاصة إن كان مصدرها المركز الاعلامي التابع لجهاز القمع المسمى بجهاز الأمن القومي.
المجد لشهدائنا الأبرار، و عاجل الشفاء لجرحانا، و الحرية لأسرانا، و ثورة حتى النصر.
جبريل آدم بلال
أمين الاعلام الناطق الرسمي باسم الحركة
17 أغسطس 2014، لندن

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.