رثاء ..الشهيد قائد علي كاربينو

،استشهد رفيقي وصديقي قائد علي كاربينو انه لحزن وفراق أبدي ..ليت سماء علي من تحتها وقعت وانشقت الارض فانجابت بمن فيها ..ما علمت قبل استشهدك ان النجوم في التراب تغوار ..أيها الأوغاد ،،لاتحسبن بموته ممات الثورة ،ف كاربينو قد أضاء درب نضال وهذا من عطاياه ..يارفاقي ،لم ترحل الصبح ،ولم تنفجر شمس الجراح لان حزن قد مات قبل رحيل أسد يروع طواغيت ..نعم يارفاقي حتي المحاريب بكت وهي جامدة ،،حتي المنابر بكت وهي عيدان ..انه قائد اذا ما الموت أوفد معشرا قال الي عسكر الأموات أني مع الوفد ..!هكذا عرفناه في كل ساحات الوغي ..يا قائد حين انظر الي صورتك أخجل من نفسي أين انا ..؟وأين انت .. نحن في متاهات الدنيا ..بعدك باهتة ألوانها و ذابلة أزهارها وصامتة طيورها وبكت الحوت في بحر..أيها شهيد ..هنئنا ضاحكا مستبشرا ،،واذهب سعيدا وفقت حين تركت عالم الأشرار ..سقاك الغيث هتانا وإلا فحسبك من دموعي ما سقاكا ..عليك سلام الله من تحية ،،ومن غيث صادق البرق والرعد ، فيا للموت من غادر يمر علي الحبيب والخليل والجار ، بالأمس كنا معنا واليوم انت في رحمة الخالق الجبار .. ما أنساك والله لحين قبري يوازيك ،، كنت افتكر عمرك معانا طويل ،،نعم انها دار الرحيل .. صدق من قال .. ياغافلا وله في الدهر موعظة ،، ان كنت في سنة فالدهر يقطان ،،ياراكبين عتاق الخيل ضامرة ،، كأنها في مجال السبق عقبان .. أقول معتذرا .. سلاما الي روحك التي لازالت تدور حولنا وتفوح برائحة المسك و الأقحوان .. عسي ربي ان يلهمني الصبر والثبات .. أيها قائد ..ثأرك دين وعهدك باقي ،، وصيتك ما ضاع ، أرواحنا سترحل من الدنيا العريضة بدونه ..راقد بسلام قد أديت الأمان وبلعت رسالة ، اذهب والتقي ب أحبابك الأخيار ، قائد عبدالله أبكر و دكتور خليل ، الاستاذ جمالي وحسن منديلا ، جدو صاقور وقائد ابورنات ، نوالدين الياس وابوزمزم ،محمد ابودقين وعمك انتحاري ، دكتور نصرالدين وكل رفاقك الميامين .. سلاما علي الأمهات الآتي انجبن هؤلاء الأبطال الأشاوس .. الصبر وسلوان لأهله وأصدقاءه ورفاقه في مشروع التحرير الشامل ،والي الامام وأنها ثورة حتي النصر .
موسي انوك
Email.anock15@hotmail.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة, شعر. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.