خطابك مرفوض يارئيس /بقلم الاستاذ عماد

بقلم/الاستاذ عماد محمد أحمد حمدان
بداية عزيزي قارئ هذا العنوان فاليوم في تمام الساعة الثانيه عشر بعد الفطور وبعد شربةكوب من الشاي وانا مستلقي علي سريري فشعرت باحساس قريب بأن هنالك شئ ولا أعرف ماهو الشئ فتناولت هاتفي لكي أستمع الي الاذاعة حتي لو أغنية عابره تقلل من همومنا فجاة عندما فتحت الاذاعة فوجدته يتحدث الرئيس عمر البشير في افتتاح قاعة مجلس الوزراء عن أصلاحات انشائيه ومغيبه لاعمال وطموحات الشعب السوداني الذي يتطلع الي غدآ أفضل فيه كل متطلبات الحياة الاسياسية في مقدمتهم الامن والاستقرار لكن للاسف فوجدته الخطاب محتواه فارغ عن القضايه المهمه والمطلوب
الحديث عنه.
اولآ اتوجه بالرد مباشرة الي الرئيس!
فالنفرض ان ابدأ السؤال بكلمة أخي الرئيس كما يقولون أصحاب الطبول والمؤيدين لكن أعلم تمامآ يا رئيس ان خطابك اليوم في أفتتاح مجلس الوزراء مرفوض جملة وتفصيلا لان هنالك أصلاحات مهمة من الذي تحدثته عنه الزراعة والثروة الحيوانية والاقتصاد والضرائب فكل هذه الاصلاحات يحتاج الي أمن اولآ وأستقرار ثانيآ فهذا كله ليس موجود في السودان فالان انت تعلم تمامآ أن دارفور تحترق بفعلكم انتم بالانتنوف والجنجويد وجبال النوبة والنيل الازرق هل هذه الولايات خارج السودان حتي تتحدث عن أصلاحات أقتصادية وزراعية وهلمجرا قبل الامن والاستقرار؟ أما هذه
الاصلاحات التي تحدثته عنه في داخل ولاية الخرطوم والولاية الشمالية والجزيرة؟ يارئيس الي متي الاستهتار والزل والهون بالشعب السوداني؟ يارئيس الشعب السوداني ده ماعندي كمبور في راسو يومي خطابات أنشائيه انحن ماتلاميذ الصف الاول ابتدائي؟ فلماذا لاتتحدث عن نزع سلاح الجنجويد وكيفية تقليل معنات انسان الهامش الذي كرمه الله سبحانه وتعالي وقال (لقد كرمنا بن ادم وحملناهم في البر والبحر الخ…) هل هذا الشعب تقتلونهم بالطائرات وقوات الجنجويد اليس خلقهم الله في هذا السودان وجعل لهم فيها موارد وموروثات ليسكنو ويعيشو بها حتي يتوفاهم الله في
ذلك اليوم أما انتم وصاكم الله علينا؟ يارئيس انا أستمعت الي خطابك بأذني ليس رواه لي أحد فهذا الخطاب لايعبر عن هموم الشعب السوداني الصامت الصابر العطشان الجعان المريض الامي الذي يريد أن يتعلم؟.. يارئيس فهنالك شئ مهم بالنسبة لك أن تعرفه فالمساعدين والمستشارين كلهم منافقين وكذابين لايقولون لك الحقيقة في المداخلات التي عقبو فيه لخطابك فهؤلا يريدون أن يذهبو بك الي مواجهات مع الشعب السوداني ومواجه مع المجتمع الدولي.
يارئيس ان كنت تبحث عن حل شامل وخروج السودان الي بر الامان اليك الاتي :-‏
‏١/ نزع سلاح الجنجويد.
٢/ الافراج عن المعتقلين.
٣/حل الحكومة وتشكيل حكومة انتقالية يرئسه مواطن سوداني مستقل لحين وضع دستور دائم للسودان يحترم فيه حقوق الاقليات واحترام الاديان.
٤/ انتخاب لجنة دستور السودان الدائم بتصويت من الشعب. ‏‎ ‎
يارئيس بعد ذلك ياتي الاصلاحات التي تحدثته عنه ولكن غير ذلك ليس هنالك حل يرضي الشعب السوداني وانسان الهامش السوداني الذي انتهك حقوقه منذ أستقلال السودان . فالان لقد غرقت سفينتكم بكثرة المساعدين انا ماعارف البلد ده حاكمنها كيف ! الشعب كلو تقريبآ 20 مليون نسمة ودوله فيها اكثر من خمسة مساعدين حتي سيدة العالم أمريكا العدد سكانها 300 مليون نسمة مافيها مساعدين بالصوره ده، فكثرة هذا المساعدين دلالات واضحه لانهيار السودان فاخيرآ نقول الفاتحه لدولة السودان والبركه فينا.

emadmohammeda@yahoo.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.