إعتقال ثلاثة من اسرة القيادي في حركة العدل والمساواة اللواء بندر

عاجل
في سابقة خطيرة من نوعها اقدمت السلطات الامنية في ولاية جنوب كردفان على إعتقال إثنين من اسرة القيادي في حركة العدل والمساواة السودانية اللواء ركن بندر ابراهيم ابو البلول ومواطن ثالث يعمل في مزرعته من منطقة ابوجبيهه وتم اقتيادهم الى كادقلي حيث وضعوا في زنازين نظام الابادة الجماعية دونما مراعاة لحقوقهم الانسانية والمعتقلين هم ابنه ابو علامة بندر ابراهيم وابن عمة الصادق فضال ابو البلول والعامل في المزرعة ادريس موسى صالح.
حركة العدل والمساواة السودانية إذ تحذر نظام الابادة الجماعية من خطورة هذه الخطوة

 تؤكد على ان امن وسلامة المعتقلين خط احمر تتحملها السلطات في ولاية جنوب كردفان على المستوى الشخصي وحكومة المؤتمر الوطني بشكل عام.
الحركة إذ تدين هذا السلوك الشنيع تعضد موقفها الرافض للحوار مع نظام الابادة الجماعية في ظل الاعتقالات الانتقائية و التعسفية وتدعو المؤتمر الوطني لضرورة اطلاق سراحهم فورا وتؤكد ان مثل هذا السلوك الاتتقائي سوف يكون له ما بعده.
الحرية لجميع المعتقلين والاسرى
وانها لثورة حتى النصر
جبريل ادم بلال
امين الاعلام الناطق الرسمي
27/03/2014

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.