مليشيات (حميدتي) لا تزال موجودة بجنوب مدينة الابيض ومواطنو ولايات دارفور يتخوفون من عودتهم للاقليم

فى الوقت الذى أعلن فيه والي شمال كردفان أحمد هارون بدء خروج ما اسماه بقوات الدعم السريع ( الجنجويد ) من ولايته اكد شهود من مدينة الابيض لراديو دبنقا ان مليشيا الجنجويد بقيادة ( حميدتى ) لا زالت موجودة بجنوب مدينة الابيض ، على الرغم من انتهاء مدة مغادرتها يوم الخميس . وكشف الشهود ان مليشيا الجنجويد قامت ببيع كميات كبيرة من الوقود التى تم صرفها لها من أجل مغادرة الولاية بالاسواق ، واكد الشهود لراديو دبنقا ان أحمد هارون ارجأ عقد مؤتمر صحفي كان مقررا له يوم الخميس إلى يوم امس (الجمعة) ، لكنه لم يعقد حتى وقت متاخر من مساء الجمعة . ونفى الوالى أحمد محمد هارون في تصريحات صحافية ما اثير عن تقدمه باستقالته من منصبه ، وكشفت مصادر لراديو دبنقا عن وصول وفد رفيع المستوى من جهاز الامن بقيادة لواء ، وصل امس الجمعة الابيض ، موضحا ان الوفد توصل مع الوالى أحمد محمد هارون تفويج مليشيا الجنجويد على دفعات . واكدت المصادر مغادرة ( 150 ) عربة امس الجمعة الابيض من جملة الف و60 عربة تابعة للجنجويد من جهة ثالثة رفض مواطنو ولاية غرب كردفان ومحلية عديلة بولاية شرق دارفور مرور مليشيا الجنجويد بقيادة ( حميدتى ) عبر أراضيها بعد طردها من ولاية شمال كردفان حماية لمواطنيها وخوفا وتحسبا من اعتداءات وتجاوزات الجنجويد ، فيما حبس مواطنو ولايات دارفور انفاسهم ، وابدى العديد منهم خاصىة سكان مدينة نيالا تخوفهم وقلقهم الشديدين من عودة اعمال القتل والاغتصاب والاختطاف والنهب والسلب مرة اخرى عقب عودة مليشيا الجنجويد بقيادة ( حميدتى ) الى ولايات دارفور.

دبنقا

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.