مسؤول برنامج السودانين في جامعة كولمبيا يطالب ادارة اوباما بممارسة ضغوط على الخرطوم

طالب مسئول برنا مج السودان وجنوب السودان بجامعة كولمبيا الادارة الامريكية باتخاذ خطوات عملية لايقاف الانتهاكات بحق المدنيين فى السودان ورحبت بتشديد المبعوث الامريكى للسودان على اهمية تحقيق العدالة والتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية.

ودعا أحمد حسين آدم،مسؤول برنامج السودان وجنوب السودان في جامعة كولمبيا بالولايات المتحدة الأميركية في لقاء مع إذاعة عافية دارفور واشنطن إلى اتخاذ موقف أكثر حزما لوقف الانتهاكات التي ترتكبها الحكومة ضد المدنيين في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان.

واعتبر حسين ان الإفادة التي قدمها المبعوث الأميركي إلى السودان دونالد بووث أمام لجنة أفريقيا بالكونغرس تمثل خطوة جيدة باتجاه الضغط على الخرطوم لكنها غير كافية لوقف قتل المدنيين في مناطق النزاع في السودان ودعا إلى اتخاذ خطوات عملية تضع حدا لتك الانتهاكات.وأشار حسيبن إلى أن وضع المدنيين على الأرض سيئ جدا وبحاجة عاجلة اتخاذ موقف حاسم من المجتمع الدولي وعلى رأسها الإدارة الأميركية.

وكان المبعوث الأميركي إلى السودان دونالد بووث دعا الإدارة الأميركية إلى اتخاذ موقف حازم ضد الحكومة لوقف الانتهاكات ضد المدنيين في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان.

وقال بووث إن الحكومة لا تزال مستمرة في قصف المدنيين في تلك المناطق على الرغم من استئناف المباحثات في اديس ابابا.وأضاف أن تحسين العلاقات بين الخرطوم وواشنطن يظل رهنا بوقف تلك الانتهاكات، وإيفاء الحكومة بالتزاماتها تجاه المجتمع الدولي.وكشف بووث عن تردي الوضع الأمني في دارفور، موضحاً أن السلام في الاقليم اصبح حلما بعيد المنال على حد قوله

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.