سعيد محمد العوض لا تهمة ضده ، السلطات تبتز اسرته

حسن اسحق
الحكومة السودانية ادمنت ( الخرشة) ، وهي مادة مخدرة انتشرت بطريقة مرعبة في السودان ، تذهب بالعقل، اذا كان لها عقل في الاصل ، وهي تتعاطاها ،ولذا ماسر التوجس من الاخرين من اجهزة النظام ، وادواته الامنية ، في مناطق الحروب ، وكل من قبض عليه في هذه المناطق ، اولي التهم هي التخابر والتجسس الي جهات معادية للنظام ، وهي تهم يقول محامون ان عقوبتها الاعدام او السجن مدي الحياة . وفي اواخر شهر نوفمبر من السنة الماضية ، اعتقلت قوة امنية طالب جامعة الخرطوم سعيد محمد العوض من منطقة شمشكة في منطقة العباسية بولا ية جنوب كردفان ،عندما هجر اهلها المنطقة
بعدما صارت خرابا ، رفض مغادرة شمشكة ، وفضل سعيد ان يمكث فيها مع والدته المريضة ، وحضرت قوات حكومية ،وقبض عليه مع والدته ، ورحل الي الابيض، وتقول تقارير استنكرت اعتقاله ، انه مصاب باليرقان وتطور الي مرض
الكبد، والغذاء لا يتواقف مع مرضه ليس متوفرا ، ويحاكم سعيد في محكمة عسكرية، وهو طالب في جامعة الخرطوم ، وتهمة التخابر الي الحركة الشعبية، هي كيد سياسي لاعتقاله اطول فترة . ومحمد سعيد لا زال يعاني من المرض، ظرفه
الصحي يتدهور يوما بعد يوم ، وترفض الحكومة ان توفر له عناية طبية جيدة ، ومعروف ان نزوح الاسر وتشتتها يفقدها ماكانت تدخره سابقا من اموال ، وكل الاسرة فرت تاركة وراءها كل ما تملك ، واسرة سعيد هي نموذج واحد . وسعيد
الان في مدينة الابيض بشمال كردفان ، يعاني من المرض والمحكمة العسكرية ، وتمكن المرض من المعتقل سعيد، والواجب الي ان ينقل الي مستشفي اختصاصي ،وتوفر له الفحوصات والعلاج ، ولكن هناك من لا يريدون ترحيله، ترفض
السلطة نقله الي الخرطوم ، وتفعل المستحيل لابقاءه في الابيض، او مطالبة الاسرة بدفع رسوم ترحيله، ومن يرافقون سعيد من قوة امنية . ان سلطة العسكر ، كما هجرت اهل شمشكة في السابق، تنوي الجهات التي اعتقلته محاكمته عسكريا . وعلي منظمات المجتمع المدني والحقوقيون ان يتضامنوا مع المعتقل المريض سعيد محمد العوض ،وجمع اموال لتوفير الدواء له، ان سعيد يعاني قرابة الاشهر في الاعتقال والمرض ، وعلي منظمة العفو الدولية ان تطالب الحكومة السودانية باطلاق سراحه وتوفير العلاج له او تقديمه الي محاكمة مدنية وليست عسكرية ، ولا يعقل ان يدمر العسكر قريته شمشكة ، ويحاكموه العسكر الذين هجروا اهل سعيد قسريا. ان الحقد علي النازحين ،سمة من انقلبوا علي الحكم . وهل سعيد اجرم عندما قرار البقاء في منطقته بعد ان هجرها اهلها؟….

ishaghassan13@gmail.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.