بيان توضيحي للاجئين السودانيين بالقاهرة

لجنة نشطاء لاجئ دارفور:
بيان توضيحي للاجئين السودانيين بالقاهرة:
عقدت لجنة نشطاء لاجئ دارفور جلسة افتتاحيه اليوم الاحد الموافق 23/2/2014 بعد مراوغة مع المفوضيه الساميه للامم المتحدة لشئون اللاجئين امتدت لثلاثة اسابيع علي التوالي ،واخيرا وصلنا معهم لهذا الموعد لمقابلة الممثل الاقليمي (محمدالدائري)كما وردة في رسالتهم عبر الايميل ولكن تفاجئنا بمقابلة مسئول الحمايه (دانيال) والامن(مازن) ورغم ذلك وافقنا بهم لحل مشاكلنا ولكنهم لم يكونو بقدر المسئوليه وهذا يدل علي عدم احترامهم لعقولنا ،والسبب لاننا طلبنا منهم محضرجلسة مختومة بختم المفوضية لكي لايتم وعدنا شفهيا ،لان المفوضيه مؤسسة امميه لايمكنها ان يتعامل مع المؤسسات المدنيه بعدم المصداقيه .
ورفضت كل الالتزامات التي جاءت من جانبنا وقرر لجنة نشطاء لاجئ دارفور بعدم التعامل معها بمثل هذة الصوره الغير واضحة تجاه مطالب اللاجئين السودانيين
والامر المهين والمشين والمذل لانتهاك حقوق اللاجئين في مكتب المفوضية موظفة مصريه في الشئون الاجتماعيه تتحكم علي عقول الموظفين ومنهم مسئول الحمايه والامن وهذا ما شاهدناه . انهم كانو يريدون حلول عاجله لمشاكلنا ولكن اصرت عليهم الموظفه المصريه (هبه) علي عدم الالتزام بما نطلبه ، ثم خرجت من الجلسه بدون استئذان ! واحتار الموظفين من هذا التصرف ثم نظرو الينا وقالو لنا لم يكن في يدنا شيئا نقدمها لكم ،فقلنا لهم جزاءكم الله الف خير ، ثم خرجنا بدون اي حلول دائمة للاجئين .
وهذا ما يريده المفوضيه الساميه لشئون اللاجئيين في مصر ونحن كلجنة نشطاء لاجئ دارفور نرفض بشده هذة الانتهاكات الذي بدرت من جانب المفوضيه تجاه حقوقنا الشرعية.
وبعدها لم نكن مكتوفي الايدي وجئنا للاجئين بنبأ لايرضيهم فقررنا وقفه احتجاجيه حاضره وهتفنا بشعارات واضحه(مطالبنا حقوقنا عادله يالمفاوض )و(لاولا للتمييز العنصري) و(مافي حامية مافي رعاية الـ يو ان عامله دعاية). حتي الساعه الرابعة عصرا ولم يخرج من المفوضية موظف واحد لتبيلة مطالبنا.
لذلك قرر لجنة نشطاء لاجئ دارفور اعتصام مفتوح ابتداء من يوم الاحد 2/3/2014م الي ان يلبي المفوضيه جميع طلبات اللاجئين واخراجهم من هذا المازق الغير لائقه بهم كبشر.
اعلام لجنة نشطاء لاجئ دارفور- القاهرة
يوم 23/2/2014م

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.