الجبهة الثورية تدعو وسائل الاعلام الدولية والمحلية لزيارة مواقعها في تروجي وجاو ودبيكايا وانقولا ومناطق الأحداث

الجبهة الثورية تدعو وسائل الاعلام الدولية والمحلية لزيارة مواقعها في تروجي وجاو ودبيكايا وانقولا ومناطق الأحداث

حصيلة هزائم قوات النظام في جاو – تروجي – الدبيكايا – انقولا
مواصلة لأخبار وبيانات الجبهة الثورية السودانية في اليومين السابقين نتيجة لهزيمة قوات ومليشيات المؤتمر الوطني تورد الجبهة الثورية النتائج الآتية:
حصيلة القتلى الذين تم التعرف عليهم في صفوف ضباط الأمن حتى الان:
1- العقيد أمن / إبراهيم حسين
2- الرائد أمن / عثمان أبو شنب
3- الملازم أول أمن / محمد جنا
حصيلة القتلى الذين تم التعرف عليهم في صفوف ضباط حرس الحدود
1- عقيد حرس حدود / إبراهيم أحمد وهو الساعد الأيمن للمجرم حميدتي
2- رائد حرس حدود / عثمان الاصم
3- رائد حرس حدود / عمر الدخيري
4- رائد حرس حدود / عثمان صالح
5- نقيب حرس حدود / اسماعيل جاتو
6- ملازم حرس حدود / محمد علي جكي
7- نقيب حرس حدود / محمد عبد القادر
8- نقيب حرس حدود / احمد موسى
9- ملازم حرس حدود / قرجي
10- ملازم حرس حدود / جمعة بوشة
11- ملازم حرس حدود / علي ماديري
12- ملازم / ادم جادا
13- ملازم / جدو ادم دوقا
اجمالي القتلى يفوق ال 200 من ضباط وضباط صف وجنود حرس حدود وآمن ومخابرات.
عدد من الضباط المفقودين تائهون في الغابات والطرقات جاري البحث عنهم.
اكثر من 280 جريح نقلوا الى الخرطوم حتى الان عبر مطار هجليج واكثر من 200 جريح الان في هجليج في انتظار الترحيل.
حدثت خلافات امس بين قوات حرس الحدود الجنجويد وقوات جهاز الأمن والمخابرات والجيش حيث شككت قوات حرس الحدود في رغبة الجيش وقوات جهاز الأمن في التقدم ومقاتلة قوات الجبهة الثورية السودانية والارتكاز في الصفوف الأمامية مما أدى الى عدم ثقة بين هذه المجموعات، وصدرت تعليمات من قبل القيادة العامة لوزير الدفاع للقوات النظامية بعدم الابتعاد من موقع قوات الجبهة الثورية وان القيادة العامة سوف ترسل تعزيزات وبالفعل أرسلت تعزيزات حوالي 30 عربة لاندكروزر هزمت قبل ان تصل ميدان المعركة الامر الذي أدى لهروب قوات المؤتمر الوطني وجهاز الأمن والمخابرات ومليشيات حرس الحدود ومخالفة بذلك تعليمات القيادة العامة بالبقاء بالقرب من قوات الجبهة الثورية بعد هزيمة خاطفة من قبل قوات الجبهة الثورية السودانية بالقرب من تروجي وولت قوات ومليشيات النظام هاربة نحو هجليج والخرسانة وتمت ملاحقتهم ومطاردتهم وغنمت قوات الجبهة العشرات من الآليات والأسلحة والزخائر.
تنتهز الجبهة الثورية هذه السانحة لتدعو كافة وسائل الاعلام الدولية والمحلية والصحفيين الراغبين في معرفة الحقيقة الى زيارة أماكن تواجد قوات الجبهة الثورية وتحديدا في تروجي وجاو وانقولا ودبيكايا وسوف ننشر صور الدبابات والعربات والآليات التي غنمتها قواتنا في غضون الأيام القليلة القادمة.
التحية لشهدائنا وعاجل الشفاء لجرحانا
وإنها الثورية حتى النصر


جبريل أدم بلال
إعلام الجبهة الثورية
أمين الإعلام الناطق الرسمي لحركة العدل والمساواة السودانية
06/01/2014

 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.