لا تأبه بالوعيد والتهديد

إياك يا الشعب السودانى أعنى وانت ثائر كالبركان الجديد
لا تأبه بالوعيد والتهديد انت صانع الفجر الجديد
لا تخشى الدم الثقين انت معلم الاجيال  التليد
تأسي بكررى وأم دبيكرات وشيكان ليس ببعيد
والذراع الطويل للعدل والمساواة لأم درمان الفريد
تساقط المهج والسويداء يخفق لمستقبل سعيد
العزيمة تقهر الطغاة ولو كانوا فى قوة الحديد
شرح صدرك للرصاص ولا تبالى للغاشم الرعديد
الرصاص دائمآ يخشى  صدر الباسل العنيد
والانقاذ أضعف من بيت العنكبوت المشيد
وأهون من هوان ما على البعوض قعيد
سحت المال وباع الارض وقتل خليل الرشيد
نشر الكلاب فى الشوارع ليخيف الثائر الشيديد
والله الموت أحلى من عيش الذل كالعبيد
اهدر يا الشعب كالرعد وهز الارض الصليد
ستنزع الحرية لا محالة بقوة الواحد المعيد
لا تهاب التهديد انت البطل المغوار الصنديد
وغدآ سيصبح الطاغى مطياعآ كالطفل الوليد
تهدهده الايادى بلا إرادة مستسلم فريد
ويزف الى المحكمة مسوجر ومكبل مقيد
فلا تهاب الموت تقدم ودك عرش المستبد

ابوه هاشم
abuhhashim@gmail.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف شعر. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.