المظاهرات الحاشدة لاسقاط المؤتمر الوطني تعم مدن الابيض والفاشر ونيالا وتجابه بعنف الشرطة

خرجت مدينة الابيض عاصمة ولاية شمال كردفان في مظاهرات شملت السوق الكبير ، وضمت المظاهرة الطلاب والمواطنين وهم يهتفون ضد زيادة الاسعار وقال شهود لراديو دبنقا من مدينة الابيض امس ان قوات الشرطة استخدمت القوي المفرطة لتفريق المتظاهرين ، واعتقلت عدد من القيادات السياسية ابرزهم رئيس حزب الامه القومي منصور ميرغني زاكي الدين ، وعثمان حسن صالح المحامي ، وعلي ابو القاسم قيادي بحزب الامه القومي واخرين . واضاف احد المتظاهرين لراديو دبنقا ان مظاهرات الابيض جابت السوق وهي تردد الشعب يريد اسقاط النظام

وفي مدينة الفاشر بولاية شمال دارفور خرج طلاب في مظاهرة صباح امس ، لكن المظاهرة قوبلت بقمع وعنف من الشرطة كما قاله شاهد لراديو دبنقا . واضطرت حكومة الولاية لاغلاق المدارس بمدينة الفاشر حتى يوم الاحد القادم

وفي مدينة نيالا بولاية جنوب دارفور خرج طلاب وتلاميذ المدراس بالمدينة صباح امس في مظاهرات سرعان ما جرى تفريقها بواسطة القوات الحكومية . واصدر مهدي بوش نائب الوالي ووزير التربية بولاية جنوب دارفور قرار قضي بموجبة قفل المدارس بمرحلة الاساس والثانوي بالمدينة لايام الاربعاء والخميس علي عن يعاود الطلاب والتلاميذ دراسته يوم الاحد . وقال الوزير مهدي بوش لراديو دبنقا ان هذا القرار جاء تحسبا بان لايستغل البعض الطلاب والتلاميذ في التظاهرات.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.