نائب برلماني بشمال دارفور يهدد صحفي بالسلاح

الفاشر / زكريا راشد
تعرض الصحفي ابراهيم بقال سراج الامين العام للاتحاد المهني للصحفيين السودانيين فرعية ولاية شمال دارفور للتهديد بالسلاح الناري من قبل النائب البرلماني بمجلس تشريعي ولاية شمال دارفور ورئيس لجنة شئون الاعضاء والتواصل معاذ ادم جلال الدين نهار امس الاول الاحد امام عدد من الحضور ببوابة بلدية محلية الفاشر الجنوبي وتفاجأ كل الحضور بالنائب بمجلس الولاية ينزل من عربته الاتوز ويحمل كلاشنكوف ( بندقية ) ويشهر سلاحه في وجه الصحفي بقال مهدداً بتصفيته وقتله امام عدد من الحضور وقال احد شهود العيان انه شاهد عضو المجلس التشريعي معاذ ادم جلال الدين يحمل سلاح قاصداً تهديد وتخويف الصحفي بقال وقال ( ابو بدرية ) مدير ديوان الحكم المحلي سابقاً ان معاذ جلال الدين هدد الصحفي امامه وقال بالحرف الواحد ( اهدرت دم هذا الصحفي وانا سأقتله ليكون عبرة لبقية الصحفيين ) يذكر ان الصحفي ابراهيم بقال قد تناول عدد من المواضيع الحساسة بالولاية وكتب عن الفساد في اروقة حكومة الولاية ولا سيما بيع الاراضي ومجمع الاوقاف الاسلامية بالفاشر والفساد في وزارات المالية والتخطيط العمراني ومجلس تشريعي الولاية وامانة الحكومة ،، وقال الصحفي ابراهيم بقال في بلاغ موجه لرئيس الاتحاد العام للصحافيين السودانيين والمجلس القومي للصحافة والمطبوعات ان عضو بمجلس تشريعي شمال دارفور يدعي معاذ ادم جلال الدين هدده بالإعتداء على منزله وتأديبه. وطالب عدد من المواطنيين بسحب الحصانة عن عضو مجلس يحمل السلاح نهاراً بسوق المدينة وقال احدهم اذا كان هذا حال من يمثل الشعب في مجلسه فماذا يفعل باقي المواطنين ؟ وقد جاءت رسالة الصحفي بقال الموجهة الى رئيس اتحاد الصحافيين الصحفيين بالنص التالي :-

الدكتور / محي الدين تيتاوي رئيس الاتحاد العام للصحافيين السودانيين المحترم
تحية طيبة وبعد
شكوي ضد عضو مجلس تشريعي – شمال دارفور – يهدد بالسلاح
سبق وان ابلغت امين امانة شئون الولايات بالاتحاد عبر الايمل بتعرضي للتهديد مرتين من قبل عضو مجلس تشريعي شمال دارفور عن دائرة دار سميات معاذ ادم جلال الدين جراء مقالين عنه وعن مجلس تشريعي الولاية نشرتهما في صحيفتي الراكوبة وسودانيز اونلاين الالكترونية
وفي يوم 23 / 6 / 2013 م تلقيت إتصال هاتفي من قبل عضو المجلس معاذ يصر فيه على زيارتي في منزلي ويريد معرفة عنوانه وقال انه لابد ان ابرز له ما لدي من وثائق بشأن ماكتبت او سيقوم بتأديبي وذكر بالنص ( ان من لم يربيه اهله يربوه الناس ) واشار الى انه لم يجرؤ صحفي من قبل للكتابة عنه وعن الوالي عثمان كبر بطريقة كتابتي , وعندما قلت له لك الحق في الرد علي مقالي ولك حق الشكوي لدي السلطات العدلية واخذ حقك مني ان كنت متظلماً ، قال انه لا يرد ولن يلجأ للقضاء ولا القانون ، بل يأخذ حقه بنفسه وقال انه سيأتي الي منزلي وتنفيذ ما يراه مناسباً لتربيه من لم يربيه أهله علي حد تعبيره ، وفي يوم 9 / 7 / 2013 م قابل معاذ عدد من افراد اسرتي وقبل افاهمهم بالحاصل قال لهم ( ولدكم الصحفي دا انا بقتله ووجهت من يقتله ولو بدفع قروش بأجر زول يقتله ) , وبتاريخ 25 / 8 / 2013م كنت جالس مع عدد من الاصدقاء والمعارف بسوق مدينة الفاشر بالقرب من بوابة المحلية وجاء معاذ ادم جلال الدين ماراً بجوارنا بالصدفة وفور انتباهه بوجودي ذهب مسرعاً نحو سيارته وجاء مسرعاً يحل سلاح ( بندقية ) ودخل به الي احدي المكتبات بجوارنا ومكث فيها حوالي الساعة وخرج حاملاً سلاحه مهدداً بالقتل وهو يتحدث ( البكتب عننا وعن كبر الخليفة الراشد السادس نحن بنصفيه ونقتله ) وقلت له افعلها الان ان تستطيع ولكنه لم يفعل شي وعاد بسلاحه الي عربته ودخل به الي مقر مجلس الولاية التشريعي ، تحدثت مع الحضور بجواري وقلت لهم اشهدوا علي هذا الحدث وانا بصدد اتخاذ اجراءات قانونية ضده لدي النيابة العامة بالولاية واطالب برفع الحصانة عنه وتقديمه للنيابة للتحقيق ومن ثم اتخاذ اجراءات فتح البلاغ ضده والقضاء .
وإزاء هذا فأني اتقدم بهذا الشكوي والبلاغ اليكم للعلم كجهة مسئولة عن الصحافيين ومن ثم اتخاذ ما ترونه مناسباً لايقاف هذا العبث والفوضي واللا مبالاة ومن بعدكم اتقدم بالشكوي للسيد رئيس مجلس الولايات والسيد رئيس مجلس تشريعي ولاية شمال دارفور والسيد وزير العدل لرفع الحصانة عن عضو مجلس تشريعي شمال دارفور معاذ ادم جلال الدين الذي هددني ثلاث مرات بالوصول الي منزلي وامام عدد من الشهود هددني بالسلاح وانا بصدد اتخاذ اجراءات قانونية ضده ،، واحمله مسئولية اي اعتداء اتعرض له او يتعرض له افراد اسرتي في اي مكان واي زمان ..
اللهم فأشهد اني قد بلغت
ابراهيم عبدالله بقال سراج
الامين العام للاتحاد المهني للصحفيين
السودانيين فرعية ولاية شمال دارفور
صورة للسادة /
• رئيس مجلس الولايات / رئيس مجلس تشريعي شمال دارفور
• وزير العدل / ورئيس الدائرة القانونية ولاية شمال دارفور

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.