مقتل 13 مواطن وجرح 9 اخرون جراء قصف جوي بطيران الجيش السوداني في ولاية جنوب كردفان

( جنوب كردفان – سودان راديو سيرفس)   قتل 13 مواطن واصيب 9 اخرون بجروح اثر تعرضهم لقصف جوي بسلاح الطيران العسكري السوداني؛ يوم الجمعة علي مناطق مأهولة بالسكان بريفي سلارا في ولاية جنوب كردفان؛ وذلك وفقا لإفادات شهود عيان من المنطقة.
وقال المواطن خير الله حسن امباشا؛ في تصريح لسودان راديو سيرفس؛ يوم الاثنين؛ من منطقة تيمين التابعة لريفي سلارا؛ ان الطائرات اسقطت عدد من القنابل على مواقع تجمع المواطنين في المناطق الزراعية وقال “القصف ابتدأ يوم الجمعة الموافق 23 08 2013  في تمام الساعة الثامنة صباحا قصفت مناطق مندل ,كجوريه , تندا وصوبي, وعاد الطيران مرة اخري في تمام الساعة 12 ونصف ظهرا وجاءت اثنين من طائرات الانتنوف كذلك وقصفوا في نفس المناطق ورموا  حوالي 105 قنبلة أنتنوف تقريبا وفي هذا الحادث  عدد القتلى بالضبط حوالي 13 قتيل من ضمنهم الاخ  سالم مأمون فهو قد قتل هو وابناءه الاثنين اعمارهم ما بين  6 و8 سنة , اما الجرحى فعددهم 9 لان اعداد الناس كانت  كبيرة  متجمعين في نفير في احدي المزارع “
إلا القوات المسلحة السودانية نفت القيام بتنفيذ عمليات جوية بجنوب كردفان في تلك المناطق؛ وقال الناطق الرسمي باسم الجيش السوداني العقيد الصوارمي خالد سعد؛ في تصريح لسودان راديو سيرفس يوم الاثنين من الخرطوم, ان القوات المسلحة لا تستهدف المواطنين, وانما تستهدف المتمردين فقط؛ وذلك علي حد تعبيره وقال “اولا انا من ناحية عسكرية لا توجد لدي عمليات هناك , ليست لدي عمليات عسكرية جاريه الان لكي استخدم فيها طيران او قوة عسكريه حتي يقول المواطن ان القوات المسلحة قامت بقذف تلك المناطق, ثانيا القوات المسلحة لا تستهدف المواطنين, لان المواطنين متواجدين معنا في المدن الكبرى واذا كنا نستهدف المواطنين لقتلناهم وهم في المدن الكبرى لماذا نقتلهم وهم  بعيدين, اصلا المستهدف هو المتمرد وليس المواطن”
ويذكر أن ولاية جنوب كردفان تعتبر مسرحاً للحرب الدائرة بين القوات السودانية ومتمردى الحركة الشعبية لتحرير السودان و قوات الجبهة الثورية السودانية منذ يونيو 2011

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.