مستشفى نيالا التعليمي يعاني من مشاكل وتحديات كبيرة

يعانى مستشفى نيالا التعليمي بولاية جنوب دارفور وهي اكبر المستشفيات في اقليم دارفور وتستقبل مرضي حتي من دول الجوار؛ من عدة مشاكل وتحديات تتمثل في قلة الكادر الطبي والمعينات الطبية الأساسية وعدم توفر وحدة العناية المكثفة, إضافة لعدم وجود مولد كهربائي صالح لتزويد المستشفى بالإمداد الكهربائي.

وقال مدير مستشفى نيالا؛ الطبيب عمر يعقوب, في لقاء مع سودان راديو سيرفس؛ يوم الثلاثاء من نيالا, ان أسباب تردي بعض الخدمات في المستشفى ترجع للظروف الأمنية المحيطة بالإقليم مشيراً الي أن المستشفى تعمل فوق حدود طاقتها خصوصا بعد اندلاع الصراعات القبلية فى المنطقة. وقال” المستشفى حقيقة الضغط عليه كبير جداً, ظللنا لفترة طويلة نعمل في الظروف الأمنية باستمرار, وبالتالي يعنى مرة مرتين تنقطع الأشياء , ولكن الآن المريض في الحوادث بيتلقى العلاج وفق الأشياء الموجودة”
وأضاف “المستشفى أصلا شغالة في حالة طوارئ , هذا قٌتل وهذا ضٌرب ومشاكل قبلية وغيرها , نحن نشتغل فى ظروف غير طبيعية”

طبيب اخر من مستشفى نيالا فضل حجب اسمه لأسباب امنية؛ تحدث لسودان راديو سيرفس يوم الثلاثاء بشان بعض المشاكل التي تمثل عائق اساسي للعمل في مستشفى نيالا. وقال “بالنسبة للبيئة أولاً في إشكال في الكهرباء على مستوى نيالا لا توجد كهرباء, في إشكال في الصرف الصحي وفى طفح في الدورات وبالأخص في الحوادث, وحتى أن الأدوية الضرورية أيضاً ناقصة” وتابع ” لا توجد معينات العمل أبسط الأشياء مثل الشاش والقطن وواقي اليدين غير متاحة, وصيدلية الطوارئ لا توجد بها أبسط الأدوية”.

ومن جهتها قالت امرأة فضلت حجب اسمها لأسباب امنية؛ في لقاء مع سودان راديو سيرفس؛ يوم الثلاثاء؛ من داخل مستشفى نيالا؛ ان الادوية معدومة وعلى المريض شراءها وتوفيرها بنفسه، وانه يتشارك طفلين في سرير واحد؛ فضلا عن ان سعر ايجار السرير لليوم الواحد ما بين 20 الي 25 جنيه. وقالت ” أي حاجة بتشتريها بقروشك بالسوق الأسود, الحقن تشتريها لوحدك والدربات أيضاً والشاش والقطن وأشياء كثيرة تشتريها من خارج المستشفى , وما في حاجة بالمجان , لو عندك قروش تقدر تتعالج , ولو ما عندك قروش والله يخّرجوك وما تقعد في المستشفى “.

وناشد مدير مستشفى نيالا التعليمي؛ عمر يعقوب؛ السلطات الحكومية بضرورة إنشاء وحدة للعناية المكثفة لمواجهة الحالات الطبية الحرجة, إضافة لتوفير مولد للطاقة الكهربائية.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.