حركة تغيير السودان: تدين بقوة تهديد استاذ/المنصوري بالقتل بعد كشفه للفساد بوزارة التربية والتعليم

حركة تغيير السودان: تدين بقوة تهديد استاذ/المنصوري بالقتل بعد كشفه
للفساد بوزارة التربية والتعليم.
في سابقة غريبه ودخيله علي الشعب السوداني وبالاخص في مجتمع
المعلمين السودانيين تعرض الاستاذ/عبدالرحيم احمد المنصوري /امين جهاز
النقابات والمهن بحركة تغيير السودان للتهديد بالقتل واخراج مسدس في
وجهه من المدعو/خضر الزبير /مدير تعليم ثانوي محلية شرق النيل ورئيس
امانة النقابات بالموتمر الوطني ،وذلك بعد ان قام الاستاذ المنصوري بكشف
الفساد المالي والاداري بالتعليم امام الاعلام والراي العام كما قام هو
وزملائه برفع مذكرة لوزير التربية والتعليم وتنفيذ وقفه احتجاجية بهذا
الصدد داخل مباني وزارة التربية والتعليم ولاية الخرطوم في الايام
السابقة ، تم بعدها ايقافه من العمل واعتقاله من جهاز الامن ، كما تم
اعتقال الموقعين علي مذكرة الفساد منهم الاستاذ/ياسر علي.
تمت حادثة اخراج المسدس في وجه المنصوري وتهديده بالقتل يوم
الاربعاء 24/7/2013م الساعة الثانية ظهرا داخل مباني وزارة التربية وفي
عدد من الشهود،اننا ندين بشدة هذا السلوك الغريب والجبان من قبل المدعوا
خضر الزبير وليعلم ان التهديد لايثنينا عن القضية ونحذره و نحمله اي
مسئوليه تحدث لاي من اعضائنا او اي معلم يطالب بحقوقه واننا سنرد الصاع
صاعين ،ونذكره ان السلطة لن تحميه من اخذ حقنا مهما طال الزمن .

 

جهاز النقابات والمهن-دائرة المعلمين
25/7/2013م الخميس

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.