تجمع روابط طلاب إقليم دارفور بالجامعات والمعاهد العليا السودانبة بيان :- حول محاولة جهاز الامن والمخابرات الوطني محاكمة عدد(5) طالب من دارفور فى سجون سرية تحت الأرض


كشفت تجمع روابط طلاب إقليم دارفور بالجامعات السودانية محاولة الانتقام والتصفية الجسدية على خمس من طلاب دارفور الذين تم إعتقالهم قبل شهر من داخل اسوار الجامعات السودانية حيث أمضى هؤلاء الطلاب شهراً كاملاً فى زنازين جهاز الامن والمخابرات الوطني ولا احد يعرف اماكن إعتقالهم حتى الان

, واليوم فوجئت أسرى المعتقلين بمكالمات تلفونية من مصدر مجهول ان يوم غداً سيتم تقديم المعتقلين للمحكامات ولكن الغريب فى الامر لم يوضوح مكان وزمان المحاكمة لأسر المعتقلين والمحامين ولا احد يعرف مكان محاكمة هؤلاء الطلاب , مع العلم ان البرلمان السوداني قد أجاز قبل ايام محاكمة المدنين فى محاكم عسكرية , وطلاب دارفور هم أول المستهدفين بهذا القانون الجائر الذي صمم خصيصاً ضد نشطاء حقوق الانسان واصحاب الرأى

الطلاب المعتقلين هم :-

1/ احمد عبدالرحمن الطاهر / جامعة السودان كلية موسيقى ودراما المستوى الخامس

2/ محمد عبدالله عبدالكريم جامعة السودان كلية الموسيقى مستوى الرابع

3/ ابراهيم ادم الحاج / جامعة النيلين كلية القانون المستوى الثاني

4/ معاوية ادم موسى اتيم / جامعة امدرمان الاهلية كلية الاقتصاد المستوى الثالث

5/ ابراهيم موسى حسن // جامعة امدرمان الاهلية كلية المختبرات الطبية

جهاز الامن والمخابرات الوطنى درج على تصفية طلاب دارفور فى الزنازين والطرقات العامة وخيردليل اغتيال الطالب الدارفوري محمد موسى بحرالدين وعبدالحكيم ومجزرة جامعة الجزيرة وفى يوم 15/3/2013م محاولة التصفية الجسدية الذي تعرض له النشطان محمد ابراهيم محمد ابراهيم ومحمد الامين طه ابوبكر فى هجوم ليلي فى منزلهم فى مدينة بحري حاج يوسف برصاص جهاز الامن والمحابرات الوطني ومن ثم محاولة أخرى بمطاردتهم فى الشارع العام بسيارات الدفع الرباعي بغرض التصفية الجسدية والانتقام منهم والانتقام من ابناء دارفور داخل العاصمة الخرطوم . كما إعتقل جهاز الامن المئات من طلاب دارفور فى الزنازين بغرض الانتقام والتعطيل من التحصيل الاكاديمي لطلاب دارفور وكان أخرهم الطالب الدارفوري مزمل محمد حسن الذى اعتقل قبل شهيرين من داخل الجامعة بغرض تعطيله من الامتحانات والتحصيل الاكاديمي واطلق سراحه بعد نهاية الامنتحانات كل هذة الاساليب تتخذها نظام الخرطوم لقمع طلاب دارفور فى الجامعات السودانية

تناشد تجمع روابط طلاب إقليم دارفور منظمة الامم المتحدة ومجلس الدولى وجميع منظمات حقوق الانسان فى العالم بالضغط على نظام الخرطوم للافراج على الطلاب المعتقلين او تقديمهم لمحاكم عادلة علنية حيث يتوفر فيه قيم العدالة والانسانية يستطيع من خلاله ان يدافع المتهم عن نفسه بمحامين ديمقراطين احرار

كما تناشد تجمع روابط طلاب دارفور هيئة محامي دارفور بالمرفعات امام المحاكم لصالح ابناء النازحين واللاجئين فى محاكم نظام الابادة الجماعية والتطهير العرقي لان طلاب دارفور يواجهون طغيان دولة ضدهم . كما نهيب بجيمع نشطاء حقوق الانسان ووكالات الانباء الحرة بالتغطية الشاملة للحملة العنصرية وسياسة الفرز الاجتماعي الذي يمارسه نظام الخرطوم ضد ابناء دارفور داخل العاصمة السودانية الخرطوم .

إعلام تجمع روابط طلاب إقليم دارفور بالجامعات السودانية

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.