مقتل واصابة 12 ونهب ممتلكات في هجوم جديد علي مدينة السريف

( شمال دارفور – سودان راديو سيرفس – نيروبي)      قتل 5 اشخاص واصيب 7 اخرون بجروح متفاوتة من قبيلة بني حسين؛ في هجوم جديد شنته مجموعة مسلحة من الابالة علي مدينة السريف بولاية شمال دارفور؛ وذلك مساء يوم السبت؛ فيما لم يتضح بعد ما اذا كانت هناك خسائر بشرية من طرف الابالة.
وجاء هذا الهجوم ضمن سلسلة من الهجمات المسلحة التي ظلت تتعرض لها مناطق مختلفة بمحلية السريف بولاية شمال دارفور؛ منذ ان تجددت الاشتباكات الدموية بين الابالة وبني حسين في الاسبوع الماضي وذلك علي خلفية نزاع اندلع حول احقية استخدام بئر للتنقيب عن الذهب بجبل عامر في يناير الماضي.
وقال معتمد محلية السريف هارون الحسين جامع؛ في تصريح لسودان راديو سيرفس يوم الاحد من مدينة السريف؛ ان الهجوم وقع قبل المغرب واستمرت الاشتباكات لأقل من نصف ساعة من الزمن ؛ حيث قتل جراء هذا الهجوم 5 واصيب 7 اخرون من بني حسين؛ مؤكدا ان القوات المسلحة قامت باحتواء الموقف بصورة عاجلة.   
وقال هارون “بالأمس يوم السبت 29 يونيو تعرضت منطقة السريف الي هجوم قبل المغرب تقريبا الساعة السابعة والنصف من الناحية الشرقية للمدينة وقعت بعض الخسائر تقريباُ 5 شهيد ووقع 7 جريح واخذوا جزء من المال, والجناة اتجهوا نحو الجنوب ،الاشتباك لم يستمر لأكثر من 20 حقيقة تقريباً 20 وقامت القوات المسلحة باحتواء الموقف والسيطرة على الوضع الأمني و زمام الامور”.
وناشد هارون جميع الاطراف المعنية بالالتزام بوقف العدائيات والتمسك بحل الازمة عبر مؤتمر الصلح؛ مضيفا ان الحرب قد تسبب في إحداث خسائر تقدر بمليارات الجنيهات.
وذكر هارون ان اللجنة المكلفة بحصر الخسائر ستقوم برفع تقريرها لوالي ولاية شمال دارفور عثمان محمد يوسف كبر يوم الاحد ومن ثم سيتم تحديد موعد لانعقاد مؤتمر الصلح بين الطرفين بهدف انهاء الصراع بالمنطقة
واضاف هارون “هذا الحرب خسائرها ضخمة جداً وهو شيء  لا يتخيله الانسان يعنى مئات المليارات الان هذه اللجنة على المحليات التي يتواجد فيها الصراع وقامت بجمع كل البلاغات وترغب في تقريرها, وكما علمت أن اليوم الاحد 30 يونيو ستسلم اللجنة تقريرها النهائي انشاء الله للأخ والى ولاية شمال دارفور الاستاذ عثمان محمد كبر ،انا اعتقد بعد ذلك ستكون هناك فرصة جيدة جداً لإعلان قيام المؤتمر”
ومن جانبه دعا النائب في البرلمان القومي؛ محمد احمد مناوي؛ باعتبار ان منطقة السريف تقع في دائرته؛ الحكومة ببسط هيبة الدولة بهدف وقف نزيف الدماء بين الابالة وبني حسين.  

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.