مظاهرات احتجاجية تغلق شارع مدني – رفاعة – الخرطوم

التقينا معتمد محلية شرق الجزيرة الأستاذ عمر محمد بخيت في احتواء مظاهرات اندلعت صباح اليوم واستمرت لساعات أغلق خلالها المتظاهرون من اهالي المنطقة شارع مدني رفاعة – الخرطوم قبالة قري دلوت القوز أم طليحات الهبيكة والعريباب احتجاجاً على عدم وجود منافذ ومخارج لعبور مياه الأمطار والسيول التي حاصرت تلك القري وأحدثت ضرراً بالغاً بها فيما منع مواطنون جميع العربات من عبور الشارع وشرع آخرون في كسر الشارع لاحداث نفق به قبل احضار البوكلين بأمر من المعتمد ليتم فتح الطريق أمام السيارات ووعد السيد المعتمد المحتجين بإنهاء معاناتهم خلال اليوم

وروي شهود عيان أن مواطنين من قري العريباب وأم طليحات ودلوت القوز تجمهروا منذ الثامنة صباح اليوم تقريباً وأغلقوا شارع مدني – رفاعة – الخرطوم قُبالة تلك القري احتجاجاً على معاناتهم من المياه التي غطت المنطقة وحاصرت المباني والبيوت وحضرت الشرطة إلى مكان التجمهر لكن لم يحدث احتكاك بينها والمحتجين وراوح الموقف مكانه حتى حضرمعتمد شرق الجزيرة عمر محمد بخيت وأمر باستمرار عملية كسر الشارع الرئيسي قرابة قرية أم طليحات ووعد بفتح مزيداً من المنافذ والكباري بهذا الطريق الأمر الذي أدى إلى إنهاء الاحتجاجات واستئناف الحركة بهذا الشارع بعد توقف دام لساعات يذكر أن الاستاذ عمر محمد بخيت هو من أبناء هذه المنطقة وينتمي ويسكن قرية العريباب

جدير بالذكر أن معظم القري التي تطل شرق هذا الطريق تقع في معاناة حقيقية كل خريف نتيجة لسؤ وأخطاء تنفيذ هذا الشارع الحيوي وسبق أن احتج نفس هؤلاء سكان المنطقة في خريف العام الماضي وأغلقوا الطريق ووعدتهم المحلية بمعالجة هذه الاخطاء وحلها ولكن لم تعمل المحلية أية معالجة مما أضطر المواطنون للخروج في أول هطول لأمطار هذا العام
وفي لقاء خاطف لنا معه قال السيد المعتمد أنه تجري الآن معالجات بالتعاون مع وزارة الطرق بالولاية ومستشار الولاية لفتح مزيد من المجاري بهذا الطريق

وفي سؤال مباشر له عن امكانية تعويض الدولة لهؤلاء المواطنين المتضررين نتيحة اخطاء التنفيذ قال السيدعمر محمد بخيت أن الدولة تكتفي بالتكافل الاحتماعي والتعاون الأهلي الذي يقوم به مواطنو هذه المنطقة.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.