عاجل : – ادركو تلاميذ مدارس محلية كرنوي (دارقلا) شمال دارفور

 
    محلية كرنوي (دارقلا) واحدة من أكثر المناطق المهمشة فى ولاية شمال دارفور حيث يشهد التعلم تدهوراً مريعاً بحجة الظروف الامنية  يهرب المعلمين الى الفاشر ويتركون المدارس  للتلاميذ  ومعتمد المحلية من المقربين للوالي عثمان يوسف كبر جل وقته يقضيها فى الفاشر وبالتالي هناك غياب كامل لهيبة الدولة لاتعليم لا صحة بالمحلية , العام الماضي جلس لامتحان الشهادة الثانوية أكثر من (1500) تلميذ وتلميذة وبعد نجاح الممتحنين فوجؤ ان ليس هناك مدرسة ثانوية  تسقبلهم فى كرنوي للظروف المذكورة سالفاً حيث يسافر بعضهم الى الفاشر لتكملة الدراسة هناك واما الذين لايملكون أهل فى الفاشر مثل الايتام  وابناء النازحين  يذهبون ادرج الرياح , وفى هذا العام جلس أكثر من (2000) تلميذ وتلميذة لامتحان الثانوي , والمدارس الثانوية فى المحلية يعاني من غياب المعلمين. وتكدسهم فى الفاشر نناشد والي الولاية  ووزير التربية ومعتمد الملحية  وأدارة التعليم بمحلية كرنوي ونشطاء ولاية شمال دارفور واولياء التلاميذ بتحمل مسؤليتهم كاملاً  والوقوف الى جانب التلاميذ وتوفير الكادر المؤهل من المعلمين حتى نضمن  مستقبل أفضل لاخوتنا
     إعلام تجمع روابط طلاب إقليم دارفور بالجامعات السودانية 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.