قادمون /شعر /محمد عمر

قادمون..
قادمون..قادمون..
لا تحسبوا بأننا ما زلنا فى السبات
غارقون..
إننا صحونا…
لاتحسبوا بأننا نتوه فى الطريق..
فلسنا حائرون..
***
قادمون..قادمون..
بقوة العقول المستنير..
بقوة السلاح والذخيرة…
قادمون..
من شقائنا
ومن بكائنا..
ومن أحلامنا الأثير…
قادمون كالبرق..
كالشعاع ..كالشفق..
قادمون باظلام إن وثق…
قادمون..
بالطلاق..
بالوفاق..
نستعيد حلمنا الذى سرق..
نستعيد ليلنا الجميل..
وضحكة النخيل والعبق..
***
قادمون…
من مطاحن الشقاء..
من محارق الأجساد…
والأجداد والأحفاد…
والنساء..
قادمون…
من أبحر الدموع
والدماء..
قادمون فى الصباح
فى المساء…
جنودنا مبثوثة فى كل فج..
كالهواء…
جنودنا!!
قدر سابع الآراض..
والسماء…
قادمون..
من بداية الزمان .. فى زمرة
من غير إنتهاء…
***
أفتحوا..
أعينكم كبيرة..
لعلكم تروننا هناك…
قادمون كالأسماك..
لا تصطادنا سنارة..؛
ولا تحد إندفاعنا شباك..
***
قادمون للخرطوم..
قادمون  للذى إحتمى بالنيل
والتخوم..
قادمون بالهجوم..
…من أوجاعنا
ومن أمواج ريحنا السموم..
***
قادمون…
للذى يتم الأيتام..
…للذى وزع الأحزان فى بيوتنا
وسرق المنام..
قادمون للذى….
أحرق الطيور فى أعشاشها..
وطرد الحمام…
قادمون للذى….
صادر النجوم من سمائنا..
ونشر الظلام..
قادمون بالأيام..
كالركوع ..
كالسجود..
كالقيام…..
قادمون كالصلاة كالصيام..
***
قادمون….
من بلادنا؛…
من صحرائنا ؛..ومن غاباتنا..
من,جبالنا؛..ومن حضابنا…
قادمون؛………..؛…..
بشيوخنا؛..أطفالنا..
نسائنا؛..شبابنا..
قادمون……….
من,حضورنا ..ومن غيابنا,,
من حياتنا..ومن مماتنا….
من بيوتنا ..ومن أوكارنا..
قادمون………….
بسحناتنا..لهجاتنا
أدياننا…
قادمون………….
بإختلاف عرقنا ولوننا…
بياضنا سوادنا ..غباشنا..
عربنا..وزرقنا..
لأننا من آدم…
وآدم أبونا….
لأننا أفريقيا…
وأفريقيا
بلادنا..؛….
بلادنا….
سوداننا

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, شعر. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.