مقتل طالب ..وعشرات الجرحي في إحتجاجات بام دوم جنوبي الخرطوم

 قتل شخص على الاقل فيما أصيب العشرات في مظاهرات إحتجاجية بضاحية ام دوم جنوبي العاصمة السودانية الخرطوم تعاملت معها الحكومة بعنف مفرط وفقاً لشهود عيان .

وأبلغ ناشطون (سودان تربيون) ان المظاهرات انطلقت عقب صلاة الجمعة من مسجد المدينة الرئيس وبعض المساجد الأخرى إحتجاجاً على تصرف السلطات المحلية في قطعة ارض بالمنطقة بالبيع .

وفيما أكتفت الشرطة ببيان مقتضب وصفت فيه الاحداث بانها اعمال شغب تعاملت معها السلطات وان الهدوء عاد إلى المنطقة تداول ناشطون على صفحاتهم في مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر صورا تظهر شابا مضرجا بدمائه قالت انها لطالب يبلغ من العمر 15 عاماً يدعي محمد عبد الباقي توفي لاحقاً في مستشفي شرق النيل .

وأكدت مصادر طبية مقتل الطالب وقالت ان ثلاث من المصابين الذين وصلوا إلى مستشفي شرق النيل حالتهم حرجة مشددة على ان عدد المصابين يصل إلي 59 شخصاً 15 منهم نظامين و44 مواطناً أحتجز بعضهم في المستشفيات بينما تلقى اخرين العلاج ومن ثم غادروا مؤكدة وجود أصابات بطلق ناري .

وتضاربت الانباء عن عدد المعتقلين من المتظاهرين فبينما قدرهم البعض بـ(10) قال اخرون انهم يفقون الـ(49) .
بذكر ان أحتجاجات اهالي ام دوم استمرت منذ الشهر الماضى وكانت تخرج كل جمعة في اعداد محدودة مطالبين باستعادة اراضيهم التى بيعت لبعض الشركات الاستثمارية غير ان حجم الاحتجاجات زاد وشارك فيه معظم اهالي الضاحية .

وكانت ام دوم شاركت بقوة لافتة في تظاهرات يوليو الماضي التى اجتاحت الخرطوم وبعض مدن السودان منادية باسقاط النظام

 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.