عدد القتلى بين ضابط الأمن المنشق والحكومة يرتفغ إلى (5) بمنطقة القرضاية قرب عديلة

كشف مصدر محلى بمحلية عديلة بولاية شرق دارفور لراديو دبنقا ان قتلى وجرحى الاشتباكات التى وقعت بمنطقة ( القرضاية ) 7 كيلوجنوب غرب مدينة عديلة يوم الخميس بين ضابط منشق من جهاز الامن يدعى محمد ابرهيم الشهير ب (حمودى ) وقوة من جهاز الامن وابوطيرة ارتفع من 4 الى 5 قتلى ، والجرحى الى 5 جرحى   وقال بان القتلى من العناصر الحكومية هم قائد المتحرك ملازم ثانى امن ( تكرونى ) ، وكيل عريف ابوطيرة صبرى، بالاضافة الى 5 جرحى تم نقلهم الى مستشفى الضعين لتلقى العلاج . اما قتلى الضابط المنشق من جهاز الامن محمد ابرهيم الشهير ب (حمودى ) هما اصمت الصادق ، واحمد العقربى ، الى جانب وفاة المواطن بدوى على جبرالله وهو اطرش من منطقة ابوجابرة المحطة . وكشف المصدر بان القوة الحكومية فى طريق عودتها من ساحة المعركة الى الضعين قامت اعتقال اثنين من الرعاة واقتادتهما الى مدينة الضعين

وفي موضوع آخر كشفت منظمة حقوقية أن القيادي الأوغندي المتمرد، جوزيف كوني، الذي يتزعم “جيش الرب”، مختبئ في منطقة تخضع لسيطرة الجيش السوداني . وقال تقرير لمنظمة “ريسولف”،امس الجمعة، إن كوني وجه أوامر بتنفيذ عمليات قتل من موقع يسيطر عليه الجيش السوداني ، مشيرا إلى أنه استفاد من الدعم العسكري السوداني . يشار إلى أن السلطات السودانية نفت مرارا دعم كوني الذي يواجه تهم من قبل المحكمة الجنائية الدولية بجرائم ضد الإنسانية ، وجرائم حرب، بينها عمليات اغتصاب وبتر أطراف وقتل وتجنيد أطفال.
دبنقا

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.