عبد العزيز الحلو يعلن ان الهجوم على ام روابة جاء ردا على هجمات الخرطوم

اعلن الجيش السوداني أن قواته تمكنت من إجلاء متمردي الجبهة الثورية من ولاية شمال كردفان . وقال المتحدث باسم الجيش العقيد الصوارمي خالد سعد في بيان له يوم السبت انهم تصدوا للهجوم على مدينة امروابة الذى اتى من منطقة «أبو كرشولا» ، وقرية «الله كريم» ، وانهم ما زالوا يطاردون ما اسماه بفلول المتمردين  من جهته كشف معتمد أم روابة الشريف الفاضل بان الهجوم اسفر عن مقتل «10» من قوات الشرطة من بينهم ضابط شرطة برتبة ملازم . واوضح الشريف فى تصريحات صحافية ، إنّ الهجوم استهدف ايضا محطة الكهرباء والمحكمة ، وأبراج الاتصالات ، ومحطة المياه ، وثلاثة من البنوك . ودعت الحكومة السودانية امس الاحد للجهاد ، حيث اعلن البرلمان في جلسة طارئة للجنة شئون المجلس استدعاء وزير الدفاع عبدالرحيم محمد حسين في جلسة البرلمان اليوم الاثنين المخصصة لمناقشة الهجوم على ام روابة

من جهته قال قائد اركان قوات الجبهة الثورية المتحـــدة عبد العزيز الحلو فى بيان صحفي ان قوات الجبهة الثورية السودانية المتحـــدة (جيش مناوي وعبدالواحد والعدل و المساواه وجيش الحركة الشعبية شمال ) ردت الهجوم الـــذي قامـــت به منذ ايام قوات الموتمر الوطنى ، واســـفر التصــــدي طبقا للحلو عن تحرير حاميات ابوكرشولة ، وأم كتيرة ، وبعدها استمرت المطاردة الى أن دخلت قوات الجبهة الثورية مدينة أم روابة ، ومنطقة الله كريم ، ومن ثم مدينة السميح وحتى بوابة الرهد . واعتبر عبدالواحد محمد نور نائب رئيس الجبهة الثورية مسئول القطاع السياسى العملية بانها خطوة نحو اسقاط نظام الخرطوم

وقال أبو القاسم إمام الحاج الناطق بإسم الجبهة الثورية لراديو دبنقا ، ان هيئة الأركان المشتركة بقيادة القائد عبد العزيز آدم الحلو نفذت ما اسماه أول عمليات حملة (الفجر الجديد) ، وكشف ان كتيبة (الزلزال) التي يقودها العميد كوكو إدريس أزرق إستولت على مناطق السميح ، أم كتيرة ، شمبكة ، ابوكرشولا ، الرهد ، تندلتي ، وأم روابة دون أي مقاومة تذكر من جانب قوات نظام الخرطوم ، واضاف قائلا : “الجنود الذين إلتقيناهم فروا هاربين ولم نواجه أي مقاومة ” . وكشف الحاج ان المواطنين قابلوهم بالترحاب والفرح والتصفيق فى المناطق التى دخولها ، وقدموا لهم الماء والشاي والمشروبات ، وواضاف قائلا ( يجب على نظام الخرطوم الاعتراف بفشله وضعفه بدلا عن الكذب واستدرار عطف المواطنين بإختلاق روايات النهب والدمار )

من جهة ثانية اكد شهود عيان ان الجبهة الثورية اجتاحت مدينة ام روابة عند التاسعة إلا ربع ، وانها بقيت فيها لاكثر من 6 ساعات . واكد الشهود ان القتلى من القوات الحكومية أكثر من 17 قتيلا ، وعشرات الجرحى حيث سقط فى ( أبو كرشولا ، وأم بركة ) (4) من قوات ابوطيرة ، واثنين من الشرطة الشعبية ، وإصابة ملازم و(3) أفراد من قوات الاحتياطي المركزي ، و(2) من الشرطة الشعبية ، وفرد من الشرطة العامة. وقتل بمدينة أم روابة (10 ) من الشرطة ابوطيرة بينهم ملازم

واكد الشهود لراديو دبنقا ، إن «الجبهة الثورية» هاجمت تلك المناطق بجوالى 60 عربة لانكروزر ، وان كل عربة بها حوالى سبعة مسلحين . وقال الشهود ان القوة هاجمت منزل معتمد أم روابة الشريف الفاضل الذى فر من منزلة بعد وقت وجيز من الهجوم . واكد الشهود إن المهاجمين تمكنوا من قطع الطريق القومي الذي يربط بين الخرطوم والابيض ، وطلبوا من الحافلات القادمة من مدينة الأبيض والخرطوم العودة من حيث أتت ، كما اكد الشهود إن الاوضاع ما زالت متوترة بالمنطقة ، وانهم ما زالوا يسمعون دوي انفجارات ورصاص متقطع بين الحين والآخر . وافادت مصادر غير مؤكدة ان السلطات بمدينة الابيض امرت باغلاق كافة المحلات التجارية والدوائر الحكومية والبنوك لتسرب شائعات عن تمركز قوات الجبهة الثورية على مسافة قريبة من المدينة. وقالت مصادر اعلامية من الخرطوم ان عناصر من الاجهزة الامنية قامت بالاشراف الكامل علي عمل الاذاعة والتلفزيون فى تغطيتهما لمعركة أم روابة.

دبنقا

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.