أكثر من (80) قتيل في تجدد الاشتباكات بين المسيرية والسلامات وحرق ادارية ابوجردل بمحلية ام دخن

تواصلت الاشتباكات بين قبيلتى المسيرية والسلامات لليوم السادس على التوالى بمحلية ام دخن بولاية وسط دارفور وسط غياب تام للسلطات الحكومية  وكشف شهود لراديو دبنقا عن سقوط عشرات القتلى والجرحى ، بالاضافة الى عدد من المفقودين بين الطرفين فى مواجهات وقعت امس الاثنين بوحدة ابوجرادل الادارية.  وقال شهود فارون ان المعارك بدات بين الطرفين فى الساعة الثامنة والنصف واستمرت حتى مساء امس الاثنين بمناطق ( ام ساورى ، وقرلية ، وابوجرادل ) . وكشف الشهود عن سقوط اكثر من 80 قتيل وعشرات الجرحى بين الطرفين ، كما اكدوا ان مليشيات المسيرية اجتاحت وحدة ادارية ابوجرادل معقل ورئاسة قبيلة السلامات ، وقامت بنهبها وحرقتها بالكامل . واكد الشهود بان جميع سكان مناطق ( ام ساورى ، وقرلية ، وابوجرادل ) فروا ونزوحوا الى دولة تشاد المجاورة . من جانبه اكد عمدة الميسرية ورئيس هيئة شورى ( 36 ) قبيلة بمحلية ام ادخن العمدة يوسف اسحق النور لراديو دبنقا عن سقوط قتلى وجرحى بين الطرفين دون ان يحدد حجم الخسائر فى الارواح ، كما اكد سقوط  وحرق ابوجرادل فى على ايدى المسيرية

من جهة ثانية طالب طلاب محلية ام دخن بالجامعات بتدخل الدولة لرأب الصدع بين قبيلة السلامات والمسيرية ، وحسم المتفلتين ، وبسط هيبة الدولة ، وتقديم الجناة من الطرفين الى المحاكمة ، بالاضافة الى الاسراع فى تقديم المساعدات الغذائية للمتضررين . ومن جانبه ناشد الدكتور جبريل ابراهيم محمد رئيس حركة العدل والمساواه الطرفين لوقف الاشتباكات فورا والمصالحة والسلام

 دبنقا

هذه التدوينة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.