بيان إنضمام لحركة العدل والمساواة السودانية

 بسم الله الرحمن الرحيم

حركة العدل والمساواة السودانية

بيان إنضمام

بما ان الأزمة السودانية أضحت في أوج تجلياتها وكذا وسائل إسقاط النظام وتحقيق النصر والإنعتاق لقضيتنا، وبما ان الوحدة والمؤسسية والأهداف مرحليا واستراتيجياً هي أمور غدت محورية وفي غاية الأهمية فإنني ومن خلال نضالي مع حركة جيش تحرير السودان منذ إنضمامي الى صفوفها في فبراير من

العام 2004 وحتى يناير 2013 ومن اجل مواصلة مشوار النضال وفي سبيل إيجاد جسم ثوري يعيد ويحترم رؤى وأفكار الجميع ويعطي مساحة للمساهمة والمشاركة الفاعلة في مسيرة الكفاح، وبعد ان إطلعت على النظام الاساسي والوثائق الخاصة بحركة العدل والمساواة السودانية وأجريت نقاشات عميقة مع عدد من قياداتها وبعد تأكدي من موقفها الداعم لضرورة احترام التنوع في السودان وضرورة بناء دولة مواطنة يتساوى فيها الجميع دونما تمييز على أي أساس فضلاً عنما شهدته من عزيمة وجازبية مؤسسات وقادة وقوات الحركة بهزيمة فولاذية المركز وتحقيق آمال وتطلعات شعبنا مع بقية مكونات الجبهة الثورية السودانية، فقد قررت الإنضمام لحركة العدل والمساو السودانية وأنا مليء بالثقة والأمل بتحقيق مشروع التغيير ورؤية سودان ديمقراطي خالٍ من الإبادة والظلم والظالمين المتزمتين. ومن هنا أهيب بجميع أبناء وبنات الشعب السوداني بالالتحاق بالثورة والمساهمة فعلياً في هزيمة جبروت المركز وبناء سودان الرفاه والإنصاف.

القائد / عبد الله خليل عبد الله

( متحركات ) الأراضي المحررة30/03/2013

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.