قتل خمسة وثلاثين (35) من القوات الحكومية في دارفور

تشتيت متحرك حكومي (للمرة الثانية في خلال يومين) بواسطة حركة و جيش تحرير السودان- وحدة جوبا وقتل خمسة وثلاثين (35) من القوات الحكومية

التاريخ: 25\02\2013
حركة و جيش تحرير السودان- وحدة جوبا

 مواصلة لنشاط الحركة العسكري تصدت اليوم الموافق 25\02\2013 قوات حركة و جيش تحرير السودان لمتحرك قوات نظام البشير مكون من خمسة و اربعين عربة تدعمها طائرة انتنوف، في طريقها من نيالا إلي جنوب الجبل، بمنطقة قردود (خور كلاش) علي بعد 20 كيلومتر من مدينة الملم  و في معركة دامت اربعة ساعات تصدت لهم قواتكم الباسلة بقيادة الرفيق/ داؤود سليمان ابوكيلا، فقتلت خمسة وثلاثون (35) من قوات العدو من بينهم الملازم أول بحر رمضان صالح بطاقة رقم (00774) يتبع للفرقة (95) من أبناء كبم, وكذالك دمرت لهم  عدد أثنى عشرة (12) عربة و إستولت علي عشرة (10) عربة لاندكروزر بحالة جيدة محملة بالدوشكات  و الرشاشات وفر من بقي منهم حيا في اتجاه مدينة الملم حتي دخلوها حيث تنفسوا الصعداء حينها.  وقد احتسبت الحركة فى هذه المعركة ثلاثة جرحي و شهيدان, بينهم القائد المغوار اسماعيل آدم يحي. الا رحم الله القائد اسماعيلا و رفاقه الابرار وادخلهم وكل شهداء الحركة فسيح الجنان و لذويهم الصبر والسلوان.

والجدير بالذكر ان احد المهام التي اوكلت لهذا المتحرك (بالاضافة لقتل و ترويع المدنيين) هو فك اسرى للقوات الحكومية والذين تم اسرهم يوم الاحد الماضي, الموافق 17\2\2013 بعد عملية فدائية من نوع فريد بواسطة قوات الحركة الباسلة,  ومن بين الاسري, الرائد\ حمودة صابر من أبناء بورتسودان وهو يتبع للفرقة 15, الكتيبة 166.

هذا وقد تسبب هذا الهجوم الغادر في نزوح المئات من المواطنين وهم الآن في ظروف انسانية صعبة وفي حوجة ماسة للمساعدة.  لذا نناشد المنظمات  العالمية الانسانية بالتدخل العاجل لانقاذهم و نحن علي اتم الاستعداد للتعاون مع كل المنظمات الدولية الراغبة في تقديم يد العون.  الحركة  الان تسيطر علي الاوضاع تماما في جنوب و شرق جبل مرة. للشهداء الرحمة و الجرحي عاجل الشفاء.

 

المجد و الخلود لشهدائنا الابرار والشفاء العاجل لجرحانا
ودمتم و دام نضال المهمشين

 
أحمد عبدالشافع يعقوب (توبا)
حركة و جيش تحرير السودان- وحدة جوبا
تلفون: 008821669967216

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.