العدل والمساواة تلتقي بالحزب الحاكم في مصر

في إطار لقاءات حركة العدل والمساواة السودانية بالقوى السياسية والاحزاب المصرية التقى وفد من حركة العدل والمساواة اليوم الخميس 21/فبراير/2013 بحزب الحرية والعدالة الحاكم في مصر وكان الوفد برئاسة الباشمهندس ابوبكر حامد نور امين التنظيم الادارة  للحركة والشرتاي مصطفي محمود الطيب عضو المجلس التشريعي للحركة والاستاذ محمد حسين شرف رئيس مكتب الحركة بمصر والمقدم خليل محمد سليمان امين الاعلام والناطق الرسمي للحركة بمصر.
وقام الوفد بتنوير الاخوة في حزب الحرية والعدالة بما يدور في السودان وبوجه الخصوص دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق وما تشهده هذه المناطق من مأساة انسانية نتيجة الحروب الدائرة هناك من قتل وتشريد واغتصاب وكل ذلك بأسم الدين والجهوية البغيضة،وكما اكد الوفد علي قومية حركة العدل والمساواة ومطالبتها بالحرية والعدالة لكل اقاليم السودان بدون استثناء لان السودان وطن واحد وشعبه شعب واحد لا يمكن تقسيمه علي اي اساس ديني او عرقي،كما اكد الوفد بحتمية التغيير في السودان واكد بأن السلاح هو من اجل حماية الثورة السودانية وكما اكد الوفد علي استعداد الحركة لوضع السلاح في حال حدث التغيير الذي يلبي طموح الشعب السوداني في الحرية والعدالة والكرامة الانسانية.
كما شرح الوفد للاخوة في الحرية والعدالة كيف اتحدت كل الحركات السياسية الحاملة للسلاح في تحالف كاودا ومن ثم اتحدت هذه القوى مع القوى السياسية الحية في السودان تحت راية الفجر الجديد واكد الوفد بان وثيقة الفجر الجديد مفتوحة لكل ابناء الشعب السوداني بكياناتهم السياسية والحزبية لينضموا اليها بافكارهم ورؤاهم.
وشرح الوفد قمع النظام للحريات في السودان واعتقال كل الذين وقعوا علي وثيقة الفجر الجديد وآخرهم الدكتور الكودة رئيس حزب الوسط الاسلامي والطريقة المهينة لاعتقال السياسين.
واكد حزب الحرية والعدالة بلسان الدكتور وليد الحداد المنسق العام ومسئول الشؤون الخارجية للحزب بأن مصر مع خيار الشعب السوداني وتدعم الحرية وتحرير الشعوب من الظلم واكد ان الحزب برغم انشغاله بالهم الداخلي وبناء مؤسسات الدولة المصرية انه يولي الشأن السوداني اهتمام خاص لما يربط الشعبيين من اواصر وصلات.
كما اكد سعادته ان مصر الثورة تقف دائما مع تطلعات الشعوب من اجل الحرية والديمقراطية واشار سيادته لضرورة اللقاءات المستمرة حتي تتضح الصورة ويتم التواصل بين كل القوى السياسية في الساحة السودانية حتي تتحقق تطلعات الشعب السودني في الحرية والعدل والمساواة والديمقراطية والكرامة الانسانية.

امانة الاعلام
مكتب مصر

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.