وفد الحركة الشعبية في السودان يبدأ اجتماعاته في اشنطون بالخارجية الامريكية لمناقشة الاوضاع الانسانية والسياسية

وفد الحركة الشعبية في السودان يبدأ اجتماعاته في اشنطون بالخارجية الامريكية لمناقشة الاوضاع الانسانية والسياسية
قيادي في الحركة  : فجر التغيير في السودان قد ازف ولا مستقبل للمؤتمر الوطني وبقاءه يهدد وحدة البلاد
لندن – مصطفى
اعتبرت الحركة الشعبية في السودان ان لا مستقبل للسلام في البلاد في ظل وجود حزب المؤتمر الوطني الحاكم بزعامة عمر البشير ، ووصفته بانه اكبر مهدد للوحدة ، في وقت يبدأ وفد الحركة في  اجتماعاته الرسمية في واشنطون التي وصلها امس في زيارة بدعوة من المبعوث الامريكي الى السودان بريستون ليمان ، وتتركز المباحثات حول القضايا الانسانية في المناطق الثلاث ( دارفور ، النيل الازرق وجنوب كردفان) الوضع السياسي ووثيقة الفجر الجديد التي وقعت عليها اطراف المعارضة المدنية والعسكرية .
وقال مصدر قيادي في الحركة الشعبيةان فجر التغيير في السودان قد ازف ، معتبراً ان المؤتمر الوطني لا مستقبل له وان بقاءه في السلطة اكبر مهدد لوحدة البلاد ، وقال ( مستقبل للسلام والديموقراطية في السودان).
وقال المصدر ان وفد الحركة الشعبية الذي وصل امس الى واشنطون بدعوة من المبعوث الامريكي الخاص الى السودان وجنوب السودان المنتهية فترة عمله بنهاية هذا الشهر بريستون ليمان سيبدأ اجتماعاته الرسمية مع وزارة الخارجية الامريكية ، واضاف ان الاجتماعات سوف تستمر ليومين بمباني الخارجية مع ليمان وفريق عمله الى جانب جهات متخصصة في الخارجية خاصة الشؤون الانسانية ، حقوق الانسان واللاجئين وادارة افريقيا والسودان ، مشيراً الى ان الاجتماعات ستتركز حول عدة قضايا من ضمنها الوضع الانساني في المناطق الثلاث ( دارفور ، النيل الازرق وجنوب كردفان ) ، وقال ان المجتمع الدولي يجب ان يلعب دوره في فك الحصار عن النازحين وحمايتهم وايصال الطعام اليهم ، كاشفاً عن دعوة مماثلة تلقتها الحركة لزيارة بلدين اوربيين دون الافصاح عنهما ، وقال ان الزيارة تأتي كجزء من العمل المستمر لتصعيد المقاومة في الداخل وبناء جبهة تضامن اقليمي ودولي ، واضاف ان الوفد سيتحدث عن القضايا التي تهم كل السودانيين وسيطرح وثيقة الفجر الجديد بقوة .
واوضح ان الوفد سيجري لقاءات مع قيادات في الكونغرس الامريكي ومجموعة النشطاء في (اعمل من اجل السودان ) والتي تضم اكثر من ( 70) منظمة امريكية ، وقال ان الوفد سيلتقي ايضاً بالعديد من الناشطين الامريكان والسودانيين واجهزة الاعلام وستتناول الوضع السياسي ووثيقة الفجر الجديد التي وقعتها الجبهة الثورية وقوى الاجماع الوطني الاسبوع الماضي ، واصفاً الوثيقة بالانجاز التاريخي وفشل مشاريع السلام الجزئية في السودان ، وقال ( لابد من البحث عن طريق جديد يضمن الديموقراطية والسلام العادل ) ، واضاف  انه من المتوقع ان يلتقي وفد الحركة بالسودانيين لتنويرهم بالوضع السياسي والانساني الراهن في السودان وضرورة المساهمة الفاعلة في التغيير
وتأتي زيارة وفد الحركة بقيادة رئيسها مالك عقار والامين العام ياسر عرمان ومسؤولي الشؤون الانسانية فيليب نيرون وهاشم اورطة الى الولايات المتحدة واوربا بعد اسبوع من توقيع المعارضة السودانية والجبهة الثورية على  وثيقة ( الفجر الجديد ) التي رفضتها الخرطوم وشنت عليها هجوماً مكثفاً .

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.