إستئناف جزئي للدراسة بمدارس زالنجي بعد اسبوعين من التوقف

أصدر وزير التربية والتعليم بولاية وسط دارفور أزهري الحاج آدم قراراً قضى بإستئناف جزئي للمدارس في محلية زالنجي بفتح خمسة مدارس اساس حكومية بجانب المدارس الخاصة كمرحلة أولى ومن ثم يتم استئناف الدراسة ببقية المدارس تباعا.

وكانت احتجاجات لطلاب المدارس بزالنجي الحقت اضرارا بالمدارس في المدينة ما اضطر السلطات الى تعليق الدراسة بكافة المدارس الثانوية بمحلية زالنجي لمدة إسبوعين.

وإستصحب قرار الوزير حضور أولياء أمور الطلاب إلى المدارس بغرض الوقوف على الأضرار التى ألحقها ابنائهم بالمدارس, للإلتزام بسلوك أبنائهم وتوجيههم إلى الحفاظ على مدارسهم .

وقال الوزير فى تصريح للموقع الإلكتروني الخاص بالولاية أن الوزارة وضعت خطة لدرء تكرار الأحداث بملئ الفراغ الأكاديمي والثقافي للطلاب ورفع وعيهم, واكد تكوين لجنة للتحقيق حول الأحداث واتخاذ إجراءات حاسمة بعد فراغ اللجنة من التحقيقات.

واشار وزير التربية الى أن وزارته وضعت خطة لإستيعاب طلاب مدارس محلية روكرو ووحدة جلدو الإدارية بمرحلتي الأساس والثانوي خاصة الجالسين لإمتحان شهادتي الأساس والثانوي بمدينتي نيرتتي وزالنجي.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.