أمانة الشئون الثقافية: بيان حول استهداف النظام للمراكز الثقافية

حركة العدل والمساواة السودانية

أمانة الشئون الثقافية
بيان حول استهداف النظام للمراكز الثقافية

ظل نظام الانقاذ يمارس كل انواع البطش والتشريد والتقتيل المتعمد للمواطن السوداني بصورة مستديمة . كما درج علي تكميم الافواه ومصادرة الحريات الاساسية وانتهاك حقوق الانسان . في ظل المعاناة والضائقة المعيشية التي يعيشها المواطن السوداني .
أقدم النظام مؤخراً علي استهداف الصحف ومطاردة الصحفيين ، بل ذهب اكثر من ذلك في استهدافه للمراكز الثقافية ومراكز التنوير المعرفي . وقد شمل استهدافه اغلاق مركز الدراسات السودانية بتجميده لمدة عام دون تقديم أي مسوغات للتجميد  ومنع أي نشاط تضامني له . كما اغلقت السلطات ايضاً مركز الخاتم عدلان واغلق ايضاً بيت الفنون دون أي اسباب .
وبناء علي ذلك نؤكد الاتي :
1-    رفضنا التام لكل اشكال التعدي للحريات واستهداف المراكز الثقافية والصحافة.
2-    الغاء القرارات الجائرة في حق المراكز التي اوقفت لتقوم بدوها الثقافي والمعرفي في البلاد.
3-    اطلاق سراح كافة المعتقلين.
ونناشد جميع القوي السياسية ومنظمات المجتمع المدني للتوحد من اجل اسقاط النظام وصياغة رؤي جديدة لحكم البلاد وإزالة كل اشكال التشوهات التي صبغها نظام الانقاذ .

أمانة الشئون الثقافية
2/1/2012م

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.