قوات الجبهة الثورية (عبدالواحد) تستولي على قاعدة جلدو العسكرية بين نقولو ونيرتتي

اعلنت قوات الجبهة الثورية السودانية من حركة تحرير السودان قيادة عبدالواحد النور اعلنت عن استيلائها بعد مغرب يوم امس الجمعة على قاعدة جلدو العسكرية وهي اكبر قاعدة عسكرية غرب جبل مرة ، وتقع بين قلو التي سيطرت عليها الحركة في وقت سابق ومدينة نيرتتي بولاية وسط دارفور واعلن مصطفي تمبور الناطق العسكري بإسم حركة تحرير السودان قيادة عبدالواحد النور لرادبو دبنقا ، اعلن ان السيطرة على قاعدة قولوا جاءت بعد ان دفعت الحكومة بقوات كبيرة امس وهي على متن (87 عربة لاندكروز) محملة بمختلف انواع الاسلحة لاعادة السيطرة على قولو التي استولت عليها الحركة قبل ايام . وقال ان قوات الحركة تصدت للهجوم الحكومي الكبير وتمكنت من دحره ، والاستيلاء على قاعدة جلدو العسكرية وهي اكبر قاعدة في المنظقة. وتمثل في نفس الوقت الطريق الوحيد الذي يربط غرب جبل مرة وزالنجي وولايات غرب ووسط دارفور . واعلن تمبور ان قوات الحركة تمكنت في تلك المعركة من الاستيلاء على (85) سيارة لاندكروز وهي بحالة جيبدة مع كميات كبيرة من الاسلحة والمدافع جار حصرها ، كما اكد تمبور مقتل وجرح العشرات من القوات الحكومية يجري ايضا حصرهم

ومن ناحية أخرى كشف مصطفي تمبور الناطق العسكري بإسم حركة تحرير السودان قيادة عبدالواحد النور ، كشف عن توجيهات صدرت من القائد الاعلي لجيش الحركة بضرب المؤتمر الوطني ومليشياته اينما كانو عبر (3) محاور مختلفة جار العمل على قدم وساق لتنفيذها . واكد تمبور لراديو دبنقا ، ان المحور الاول اوكل لقوات المحور الجنوبي التي تقع عليها مسؤولية ضرب القواعد الحكومية داخل نيالا ، مشيرا الى ان قوات هذها المحور باتت على بعد (20) كيلو مترا من الهدف. واوضح ان المحور الثاني وهو المحور الشمالي حيث اوكل له مهمة ضرب الفاشر ، وهي الآن قريبة من الهدف . واضاف ان المحور الثالث اوكل لفرقة السودان العلماني لضرب القواعد الحكومية للمؤتمر الوطني بمدينة الابيض . واكد تمبور ان العام الجديد (2013 ) العام سيكون عام التغير الشامل في السودان

دبنقا

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.