تخليد ذكري استشهاد المشير طبيب خليل ابراهيم محمد

بسم الله الرحمن الرحيم
                      القوى السودانية للتغير  ق س ت
–  امانة جامعة الفاشر
 الذكري الاولي لتخليد و احياء ذكري استشهاد قائد
و زعيم المهمشين الشهيد المشير طبيب\خليل ابراهيم محمد
جماهير الحركة الطلابية الشرفاء الاوفياء المحبين للحرية و العدالة و
الدمقراطية السلام عليكم و رحمة
الله و بركاته        0  يصادف اليوم 23\12\2012 يوم استشهاد قائد  وزعيم المهمشين المشير طبيب خليل ابراهيم محمد
علي ايدي الغدر و الخيانة الذين تلطخت ايديهم بدماء الابرياء من الشعب السودانى
الاوهم ابالسة     و طغاة المؤتمر الوطني0              
لقد مضي عام كامل  علي
استشهاده ومازالت بلادنا تقع تحت قبضة الشلة الحاكمة في الخرطوم و مازالوا يمارسون
قمعهم ضد الشعب السوداني 0الذي يعيش 98 منه تحت خط الفقر المدقع  بعد ان نهبت ثروات البلاد و بددت في اوجهها
الغير صحيحة بدفع الرشاوى لبعض الشخصيات و المنظمات والدول  و فتح جبهات قتال داخلية ارهقت خزينة الدولة   بل و امتلات و انتفخت كروش و بطون منسوبي
المؤتمر الوطنى و اسرهم باموال الغلابي و دافعي الضرائب من ابنا ءهذا  الشعب0  لقد مضي عام كامل و الحال تبدل من سيء الي
اسواء0النظام يمارس ابشع انواع الجرائم ضد طلاب دارفور بالجامعات  حيث يقتل ابناء دارفور و يرمي بهم في
الترع  و تستخدم ضدهم الالفاظ و الاساليب
العنصرية   النابية  0لقد مضي عام كامل و مازال النظام يمارس سيا سة
التجويع ضد اهل دارفور و جنوب كردفان باعاقة دخول الاغاثة للمتضررين و طرد
المنظمات و فرض القيود عليها0لقد مضي عام و فشل النظام في السيطرة حتي علي
المليشيات القبلية التي سلححها و مارست ابشع انواع الجرائم في القرن الحادي و
العشرين و حادثة محكمة جنوب دارفور شاهد علي ذالك0لقد مضي عام كامل و مازال النظام
يسعي لشراء ذمم ضعاف النفوس من ابناء دارفور في الجبهة الثورية لتوقيع اتفاقيات
هزيلة تضمن لهم حفنة من المناصب و توهم المجتمع الدولي بانها جادة في السلام0و
اتفاقية سلام الدوحة نموذج حي علي ذالك0 لقد مضي عام كامل و مازالت زنازين و سجون
ومعتقلات و بيوت اشباح النظام تعج بالابرياء من الشرفاء من ابناء هذا البلد
فالتحية لهم0لقد مضي عام كامل و اقتصاد السودان في انهيار و يسعي النظام لفرض مزيد
من الضرائب  و انهيار في خدمات التعليم و
استخدام سياسة التمكين مماادي الي افراغ الجامعات من الاساتذة المؤهلين  وفي الصحة   انتشار
الامراض الوبائية الفتاكة مثل الحمي الصفراء و الذي يحاول النظام اخفائها و ايضا
هجرة الاف الاطباء خرج البلاد بسبب سياسات هذا النظام0لقد مضي عام كامل و ادخل هذا
النظام السودان في صدام مع المجتمع الدولي و دول الجوار بسبب سياسات هوجاء غير
مدروسة0 لقد ظن النظام باستشهاد المشير خليل ابراهيم محمد بان مسيرة النضال سوف
تتوقف و ثورة الهامش تموت ولكن هيهات  فقد
اصبح الثوار اكثر قوة و عزيمة ممامضي و باستشهاده اصبحت الحركة اكثر قوة و صلابة
بل هذا الاستشهاد اعطي الدافع القوي للثوار بانه لامحالة  الا المضي قدما علي درب الشهيد لاسقاط
النظام0الترحم في هذا اليوم علي روح الشهيد وكل شهداءالهامش الذين استشهدوا من اجل
الحرية  سو العدالة و عاجل الشفاء للجرحي و المصابين و خلص الدعوات للاسري و المعتقلين باطلاق سراحهم و النصر للقادة و الجنود في الاراضي المحررة  وتهنئة خاصة في هذا اليوم لاسرة الشهيد المشير خليل و زوجته و ابنائه  ولكافة اسر و ابناء الشهداء و التحية للاخوة الرفقاء في اللجنة المنظمة للاحتفال

                             القوى السودانية
للتغير –   امانة جامعة الفاشر    23\12\2012م                                                                                                         

 رد الرد على الكل إعادة توجيه

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.