الرئيس السوداني يلقي خطابا بعد جراحة في الشهر الماضي

الخرطوم (رويترز) – قالت وكالة الأنباء السودانية (سونا) يوم الاحد ان الرئيس السوداني عمر حسن البشير سيلقي خطابا ويفتتح سدا كبيرا في عطلة العيد الوطني الاسبوع المقبل في واحدة من اول المناسبات الكبيرة للظهور العلني له منذ خضوعه لعملية جراحية الشهر الماضي.

واثارت مدونات وصحف سودانية تكهنات حول صحة البشير بعد ان قل حضوره في التجمعات الحاشدة العامة خلال الأشهر القلائل الماضية.

وتوجه الزعيم البالغ من العمر 68 عاما والذي استولى على السلطة في عام 1989 إلى السعودية في نوفمبر تشرين الثاني من اجل ما وصفه مسؤولون بأنها عملية جراحية بسيطة. كما اجريت له جراحة في الحبال الصوتية في قطر في أغسطس اب.

واوضحت الوكالة ان البشير سيسافر إلى الدمازين عاصمة ولاية النيل الأزرق للاحتفال باستقلال السودان في الاول من يونيو حزيران لافتتاح سد كبير والقاء “خطاب للأمة السودانية”.

والقى البشير المطلوب من قبل المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم حرب في إقليم دارفور كلمة بثها التلفزيون بعد عمليته الجراحية في السعودية لكنه كان أقل حضورا في العلن خلال الفترة الماضية.

ويشتهر الزعيم المخضرم بخطبه النارية والرقص والتلويح بعصاه في المناسبات العامة.

وعلى مدى 23 عاما في السلطة نجا البشير من محاولات تمرد مسلح وسنوات من العقوبات التجارية الأمريكية ومذكرة اعتقال من المحكمة الجنائية الدولية وموجات من الاحتجاجات الطلابية وانفصال الجنوب المنتج للنفط في العام الماضي.

(اعداد أيمن مسلم للنشرة العربية – تحرير أحمد صبحي خليفة)

البشير يلقي خطاب لأول مرة بعد العملية الجراحية في احتفالات عيد الاستقلال
الخرطوم 25 ديسمبر 2012 — قالت وكالة الأنباء السودانية أول أمس الاحد بأن الرئيس عمر حسن البشير سيخاطب البلاد بمناسبة احتفالات عيد الاستقلال التي ستقام هذا العام في مدينة الدمازين وذلك في اول مرة منذ اجراء عملية جراحية ثانية في الحلق قبل اكثر من شهر.

وكان البشير البالغ من العمر 68 عاما قد اجرى عملية جراحية ثانية في الحلق في بداية شهر نوفمبر في العاصمة السعودية الرياض بعد ثلاثة اشهر من اجراء عملية جراحية في شهر اغسطس في الدوحة .

وتقول المصادر الطبية انه يعاني من التهابات في الحلق إلا ان أخاه كان قد صرح بوجود ورم غير خبث في الحلق

وعرف الرئيس البشير بإلقاء الخطب الجماهيرية الطويلة، إلا أنه لوحظ اختفائه خلال الأسابيع الأخيرة الأمر أثار التكهنات حول صحته وكانت المصادر قد ذكرت ان الاطباء كانوا قد فرضوا عليه عدم القاء الخطب بعد عمليته الاولي ولم يلتزم حينها بهذا الأمر.

وتنظم الحكومة احتفالات عيد الاستقلال السابع والخمسين بولاية النيل الأزرق حيث يتم الاحتفال بتعلية خزان الروصيرص

وأعلن أحمد بلال وزير الثقافة والإعلام في تصريحات صحفية عقب اجتماع اللجنة العليا للاحتفال بالاستقلال في يوم الأحد بالقصر الجمهوري برئاسة الفريق بكري حسن صالح وزير رئاسة الجمهورية إكتمال كافة الاستعدادات لانطلاق الاحتفال

وأوضح الوزير أن الاحتفال بالاستقلال لهذا العام يأتي تحت شعار: “أرض الخير والعزة مكاني” مشيراً إلى مشاركة ممثلين لعدد من الدول العربية والأفريقية الشقيقة للاحتفال الذي سيكون منقولاً عبر الأجهزة الإعلامية المرئية والمسموعة.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.