حركة تغيير السودان:- محاولة انقلاب الخميس 22/11/2012م كذبة وتلفيقة

حركة تغيير السودان:-  محاولة انقلاب الخميس 22/11/2012م كذبة وتلفيقة
الغرض الاساسي منها تصفية حسابات  لخلافات داخلية بين قيادات النظام وايجاد مبررات لمنع الثورة الجماهيريه وارهابها.
         بعد  جمع ورصد المعلومات وتحليلها من قبل جهاز التامين والمعلومات  بحركة تغيير السودان ، افادت مصادرنا الاستخباراتية والامنية، بان ما اعلنه النظام عن وجود محاولة انقلابية ، هي احدي التضليلات والفبركات التي يقوم بها النظام ، لترويع الحركة الجماهيرية وارهابها من اي تحرك للاحتجاج والتظاهر، كما يستفيد منها النظام في تصفية حساباته الداخلية بين الراغبين في الاصلاح والتغيير وبين الرافضين لاي تغيير او اي اصلاح، و احيانا يفعلها ويطلقها النظام بغرض تضليل المجتمع الدولي من انتهاكات  حقوق الانسان من ابادة جماعية واعتقالات وتعذيب وتهجير قسري وتجويع الشعب، وهي احدي الاساليب الامنية الناجحة التي ظل يستخدمها النظام ،وهناك اسلوب اخر فعال ظل يتبعه النظام وهو {اشعال الحروب الاهلية اومع الجيران} دون اي مبرر منطقي وموضوعي لتغطية فشل السياسات الداخلية،جميع  هذه الاساليب وغيرها، يكون الهدف منها واحد هو {الاسلوب الاستباقي} لاي  احتمال تغيير قادماو تغطية لفشل سياسات او تصفية حسابات داخليه،وهو اسلوب استخدمته  وجربته الانظمة الديكتاورية وقد نجح في السودان لان معظم شعوب العالم الثالث تميل للعاطفة السياسية ويستجيب للفبركات والاشاعات التي مصدرها الجهات الحكومية. اننا نناشد كل القوي السياسية والمنظمات الشعبية وجماهير الشعب السوداني كافة ،بعدم الالتفات للفبركات والاكاذيب التي يدعيها النظام، حتي يصرف الشعب السوداني من الهدف النبيل والاسمي وهو {التغيير والثورة } لتحقيق الحرية والعدل والسلام.
لواء معاش استخبارات  /ابوفاطمة
 امين جهاز التامين والمعلومات ل/حركة تغيير السودان
الخرطوم/الخميس/ الساعة 8مساء22/11/2012م

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.