عرمان: بلادنا في مهب الريح وعلي البشير ان يرحل ويستقيل

وصف ماحدث بقمة الانهيار والفشل
عرمان: بلادنا في مهب الريح وعلي البشير ان يرحل ويستقيل
كتب :حسين سعد
حذرت الحركة الشعبية شمال من تمزق بقية السودان حال إستمرار نظام الإنقاذ في الحكم وطالبت الرئيس البشير بتقديم إستقالته مع طاقمه وتسليم السلطة للشعب،وحملته مسوؤلية ضرب الخرطوم .وشددت من لايستطيع حماية بلاده ليس جديراً بحكمها وقالت ان ماحدث من انتهاك للسيادة الوطنية للسودان يمثل قمة الانهيار والفشل لنظام الانقاذ وفضيحة سياسية واخلاقية.
وأكدت بلادنا في مهب الريح بسبب سياسات البشيروزمرته.

وقال الامين العام للحركة الشعبية شمال ياسر عرمان من مدينة برتوريا بجنوب افريقيا ان البشيرشخصياً يتحمل المسوؤلية وعليه تقديم إستقالته مع طاقمه وتسليم السلطة للشعب.وأضاف ان الذي لايستطيع حماية بلاده ليس جديراً بحكمها. وردد (ماحدث من انتهاك للسيادة الوطنية للسودان وفي قلب عاصمة السودان الخرطوم يمثل قمة الانهياروالفشل لنظام الانقاذ وفضيحة سياسية واخلاقية لنظام فقد قادته الضميروتجردوا من كل معني عن الوطنية وأصبحوا مجرد قطاع طرق يقطعون الطريق علي حاضرومستقبل السودان بعد ان مزقوا السودان وحولوا حياة شعبه الي جحيم). وزاد (بلغت أقصي درجات الفشل عندما انفصل الجنوب وإرتكبت الإبادة الجماعية وجرائم الحرب ضد شعوب السودان وحينما تم تشريد ملايين السودانين(نازحين ولاجئين ومهاجرين ومفصولين عن العمل)وردد عرمان هذا النظام حاول من قبل غزو كل دول الجوار،وإغتيال رئيس مصر السابق حسني مبارك وجاء الرئيس بالقتلة بطائرته من أديس أبابا الي الخرطوم.وقال (الان تتسرب المعلومات حول تدخل أخر لزعزعة إستقرارالأخرين من أديس أبابا الي مالي) وشدد الأمين العام للحركة الشعبية هؤلاء الناس يعرضون أمن السودان القومي للخطر،وهم عاجزين عن حمايته.وسخر قائلاً(اللهم الا عن تلقي الضربات من الخارج التي وصلت إلي عاصمة البلاد)وأردف(حينما يغلبهم نسيبهم يؤدبون حماتهم)وقال هم يشنون الحروب ضد شعوب السودان وبموارد الدولة السودانية لكنهم في الاعتداء الخارجي فهم (نعامة)ولاحياة ويتشبسون بالسلطة لافتاً الي ان اهل الانقاذ بدؤا قائلين(أمريكا روسيا قد دني عذابها ولن نذل ولن نهان ولن نطيع الامريكان وانهم سيجعلون بابا الفاتيكان مسلم.وتسأل عرمان قائلاً(اي ذل وأي طاعة يا قادة الجماعة)وأوضح ان الذي يدمر السودان ويعرض امنه للخطر هو نظام الانقاذ وهونظام(فاسد وخرب)ومهتمه الوحيدة في اشارة الي نظام الانقاذ هي تدمير السودان كانما لهم (تاروحقد) وأكد الامين العام اذا استمر هذا النظام سيمزق السودان بحماقاته الداخلية والخارجية وزاد(علي البشير ان يرحل ويستقيل ويعيد السلطة للشعب خاصة بعد ضرب عاصمته.وقال عرمان ان الجنرال ديغول دفع باستقالته حينما غضب طلاب فرنسا وتابع(فما بال رئيس فقد ربع شعبه وثلث مساحة بلاده لاسيما وانه اي الرئيس كان قد ادي القسم بالحفاظ علي وحدة السودان.وأستغرب عرمان قائلا(النظام ارتك جرائم الابادة وضربت عاصمته امام عينه فكيف لايطرف له جفن)وزاد(انه موت الضمير)وقال الامين العام ان مافعلته الانقاذ بالسودان لايستطيع اي من خصوم السودان فعله وعليهم ترك شعب السودان لبناء حياتهم من جديد في مناخ ديمقراطي من ركام وحطام ما دمرته الانقاذ.وقطع عرمان ان اي زعيم عصابة يضحي من أجل خير عصابته (دعك) عن حاكم بلاد بكاملها يرجع تاريخهها الي ما يزيد عن سبعة الف عام وتقف الان في مهب الريح بسبب سياسات البشير وزمرته وتابع(لكل شئ نهاية وبداية وعلي البشير ان ينهي حكمه وان يترك الأمر لشعب السودان)

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.