الوساطة: 6 بنود أمام البشير وسلفاكير لتجاوز أبيي

تحصلت “شبكة الشروق” على مقترح الوساطة الأفريقية  من 6 بنود حول منطقة أبيي الذي ينتظر أن يناقش في طاولة القمة الرئاسية التي تجمع رئيسي السودان عمر البشير وجنوب السودان وسلفاكير ميارديت بأديس أبابا المعلنة يوم الأحد. وأقر المقترح الذي جاء في سبع صفحات إجراء استفتاء لأبيي في أكتوبر من العام المقبل ليقرر فيه قبائل الدينكا نقوك بجانب السودانيين الآخرين المقيمين بالمنطقة، إما الانضمام للجنوب أو الشمال، وأوكل المقترح لمفوضية استفتاء أبيي الذي أشار لتكوينها برئاسة الاتحاد الأفريقي واثنين من السودان وجنوب السودان مسؤولية تحديد من هم السودانيين الآخرين وفترة إقامتهم التي تحق لهم التصويت.

وضم المقترح ضمانات قوية للمسيرية بالمنطقة على رأسها حق العبور والرعي وقنن ذلك بالقوانين بجانب منح المسيرية نسبة 20% من بترول أبيي لمدة خمسة أعوام وأعطى الدينكا نقوك 30% من بترول المنطقة والدولة التي تؤول لها أبيي سواء الخرطوم أو جوبا نسبة 50%.

وأقر المقترح أن يتم الاستفتاء تحت رعاية الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي تحت الإشراف المباشر للقوات الأثيوبية “يونسفا”.

وذكر المقترح أنه في حال اختار أهل أبيي الانفصال عن السودان والانضمام للجنوب تكون أبيي إقليماً تعمل إدارته على تشجيع الإدارة الأهلية والتعايش مع المسيرية.

وأشار الاتفاق لفترة انتقالية لمدة ثلاثة أعوام تكون فيه أبيي تحت إدارة اللجنة الإشرافية المشتركة التي يرأسها حالياً كل من الخير الفهيم من جانب الخرطوم ولوكا بيونق من جانب جوبا.

شبكة الشروق

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.