البشير يقابل أمين الجامعة العربية بمقر اقامته بالقاهرة بسبب وقفة لناشطين سودانيين

أخبار: القاهرة
علاء الدين أبومدين

تسببت وقفة لناشطين سودانيين أمام مقر الجامعة العربية أمس في نقل الاجتماع بين رئيس جمهورية السودان، المطلوب القبض عليه، وأمين عام الجامعة العربية، إلى مكان آخر. وتشير مصادر موثوقة إلى أن اللقاء المعني قد تم بمقر قصر القبة، في المنطقة المعروفة باسم حدائق القبة.

وكانت تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر قد دعت لهذه الفعالية عقب الوقفة الإحتجاجية أول أمس الأحد أمام مقر السفارة السودانية بحي قاردن سيتي – وسط القاهرة.

هذا، وقد قد شهدت وقفة الجامعة العربية المذكورة تغطية إعلامية موسعة، فقد ترافقت مع انعقاد اجتماع مهم بمقر الجامعة العربية بميدان التحرير حول “اجتماعات فريق عمل لجنة المعلومات والإجراءات الجمركية”، حيث إن”فريق عمل لجنة المعلومات والإجراءات الجمركية سيناقش على مدى يومين متابعة استكمال الآليات التنفيذية المناسبة لتنفيذ مهام اللجنة في إطار منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى والاتحاد الجمركي العربي والتي تتضمن بحث دراسة أنظمة تسهيل التجارة وتطبيقاتها ومتطلبات تبادل المعلومات والربط الآلي بين المراكز الجمركية في الدول العربية ونظم معالجة البيانات والإجراءات الجمركية المطبقة بالإدارات الجمركية العربية وكذلك العوائق غير الجمركية في المنافذ البينية” وذلك حسب تصريحات الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية بالجامعة العربية السفير/ محمد بن إبراهيم التويجري، بموقع الرؤية الاقتصادية.

يُذكر أن تنسيقية شباب الثورة كانت قد سلمت نسخا من بيانها المعنون (مصر الثورة تستقبل مجرما كامل الدسم… في ظل دعوات دولية لإلقاء القبض عليه)، لكل المشاركين في اجتماع الجامعة العربية المذكور، بما فيهم مراسلي أجهزة الإعلام. وأجرى بعض المراسلين لقاءات تلفزيونية مع بعض الناشطين المشاركين في هذه الوقفة.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.