حركة العدل والمساواة السودانية مكتب استراليا تهنيء بعيد الفطرالمبارك

بسم الله الرحمن الرحيم
حركة العدل والمساواة الجديدة

بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك  تتقدم حركة العدل والمساواة مكتب استراليا,بالتهنئة الحارة الى أشاوس الحق والعدالة القابعين في سجون الإقصاء والقهر, وتسأل الله القدير ان يعجل بفك اسرهم , وإلى الأشاوس ضباط وجنود الحركة القابضين على الجمر فى مناطق العمليات, و لأعضاء الحركة المنتشرين في الأصقاع وللفريق اول دكتور جبريل ابراهيم  رئيس الحركة ,  و التهنئة الخالصة إلى جميع الاهل  بمعسكرات النزوح واللجوء , الذين عانوا ومازالوا يواجهون  العذاب من زبانية  نظام الإقصاء في الخرطوم, والى الشعب السوداني والأمة الإسلامية ونسأل الله القدير ان يعيد علينا هذا العيد بتحقق الديقراطية والعدل والمساواة والحرية  
والحركة  تنتهز هذه المناسبة العظيمة لتذكر المجتمع الإقليمي والدولي والمحلي بمسؤولياته التاريخية والأخلاقية تجاه النازحين الأبرياء فى دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق واللاجئين فى دول الجوار الاقليمى, الذين يتعرضون للقمع من نظام القهروالاغتصاب والطغمة العنصرية الجاثمة على صدور أهلنا , وتدعو الجميع لتضافر الجهود من أجل الضغط على النظام للكف عن إرهاب المواطنين و النازحين و من قصف يومي وإرهاب ومحاولات تفريغ المعسكرات ومنع متعمد لدخول منظمات الإغاثة والابتزاز للنازحين
كما تؤكد الحركة باستراليا ادانتها للمحاولات البائسة التى ينتهجها البعض داخليا وخارجيا لاضعاف المقاومة الشريفة من اجل العدالة والمساواة بين مكونات الشعب السودانى ونؤكد ان ذلك المسعى لن يزيدنا الا صلابة ومنعة وسوف تنتصر الثورة رغم كيد الكائدين
الرفعة والخلود لشهدائنا وخاجل الشفاء لجرحانا
عاشت جماهير الشعب السوداني
وعاشت حركة العدل والمساواة والخزى والدمار لاعداء الشعب.
والثورة حتى النصر.

 

امانة الاعلام

 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.