اختفاء ضابطي صف أردنيين في دارفور

كانا يتسوقان مع عدد من المراقبين الدوليين
عمان: محمد الدعمه
أعلنت مديرية الأمن العام الأردنية أمس عن اختفاء ضابطي صف من القوة الأردنية العاملة في إقليم دارفور في السودان.

وقال المركز الإعلامي في المديرية في بيان صحافي إن ضابطي صف من القوة الأردنية العاملة ضمن قوة الأمم المتحدة في دارفور اختفيا منذ عصر أول من أمس من إحدى المناطق هناك والبحث جار عنهما ولا توجد دلائل حتى الآن على تعرضهما للخطف أو للأذى. وأضاف أن الضابطين كانا متجهين برفقة أعداد من المراقبين الدوليين لشراء احتياجات للمعسكر الذي يعملان به ويشاركهما به عدد من الجنسيات المختلفة من أحد أسواق منطقة «كبكابية» وبرفقتهم مجموعة حراسة من أفراد السرية الأردنية. وكانت مدة التسوق ساعتين وعلى شكل مجموعات».

وأضاف أنه وعند الانتهاء من التسوق وعند التجمع في النقطة المتفق عليها من أجل التفقد والعودة إلى المعسكر لم يتم العثور على ضابطي الصف الأردنيين وتم البحث عنهما دون جدوى وما زال البحث وجمع المعلومات على قدم وساق للتوصل إلى ملابسات اختفائهما.

وأشار المركز إلى أن اتصالات مكثفة قامت بها مديرية الأمن العام الأردنية منذ تبلغها عن الحادثة مع السفارة السودانية في عمان وقيادة الأمم المتحدة في دارفور والأجهزة المعنية هناك للعمل والتنسيق سويا لمعرفة مصير ضابطي الصف الأردنيين والعثور عليهما بأسرع وقت ممكن وبما يضمن عدم تعرضهما للخطر.

وكان قد تم اختطاف ضابطين أردنيين يعملان ضمن القوة المشتركة الأممية الأفريقية في إقليم دارفور العام الماضي من قبل عناصر تابعة لحركة تحرير السودان المتمردة.

يذكر أن 296 أردنيا يعملون مراقبين دوليين تحت مظلة الأمم المتحدة في إقليم دارفور، إضافة إلى سريتي شرطة ومكافحة شغب هناك.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.