سلفاكير : لم يمض على اجتماعي مع البشير أربعة أيام حتى باغتنا بهجومه على بحر الغزال

(مصطفى سري)

أدان رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميارديت هجوم سلاح الجو السوداني على أراضي بلاده صباح الجمعة الماضية، ووصفه بأنه غير مبرر، مشددا على أن حكومته لا ترغب في دخول حرب جديدة مع الخرطوم لكنها ستدافع عن سيادة أراضيها.

وقال سلفاكير خلال كلمة ألقاها في حفل تخريج ضباط الجيش الشعبي لجنوب السودان بثه التلفزيون الحكومي أمس الأول  ، إن الهجوم الجوي الذي شنته القوات المسلحة على شمال بحر الغزال يوضح أن الخرطوم غير جادة في تحقيق السلام مع بلاده، ووصفه بغير المبرر في هذا التوقيت.

وأضاف ( لم يمض على اجتماعي مع البشير في أديس أبابا أربعة أيام حتى نباغت بهجوم بالطيران في شمال بحر الغزال صباح الجمعة والناس في نومهم ووفدنا في أديس يفاوض وفد الخرطوم)، وأردف (أريد تفسيرا واحدا لهذا الهجوم ونحن نحاول إيجاد سلام بيننا؟)، وقال إن الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي يصمتون عندما يقع علينا الهجوم ولا نسمع لهم إدانة لما تقوم به حكومة البشير، وتابع: (لقد أوقفنا النفط بسبب مثل هذه الاعتداءات وسرقة نفطنا، وعندما رددنا على هجوم القوات المسلحة السودانية قامت الدنيا علينا)، وقال: (نحن لن نهاجم الحدود السودانية، ولكن سندافع عن سيادة أراضينا).

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.