جنوب السودان – عام من الصمود حفاظا على الاستقلال والارض والثروة/ابوبكر القاضى

   التحية لحكومة وشعب جنوب السودان فى الذكرى الاولى للاستقلال
اصالة ونيابة عن مؤسسات حركة العدل والمساواة السودانية  — ونيابة عن السيد د جبريل ابراهيم محمد رئيس الحركة – ونائب رئيس الجبهة الثورة – ننقل تهانى جماهير حركة العدل والمساواة الى السيد الرئيس سلفاكير مياردين رئيس دولة جنوب السودان – والى حكومة جنوب السودان  والى شعب جنوب السودان الصابر الذى استنشق عبير الحرية والكرامة فى وطنه كمواطن من الدرجة الاولى – وسيد نفسه على ارضه.
 
التهنئة لقيادة دولة جنوب السودان التى استطاعت ان تنتزع الاستقلال  وان تحافظ عليه وان تحافظ على الارض والعرض والثروة و ان ترفض الخضوع للابتزاز مما اكسبها ثقة شعب جنوب السودان . لقد استيقن شعب جنوب السودان ان قيادته تحارب من اجل الكرامة – لذلك صمد شعب جنوب السودان صمود جبال الاماتونج – واستلهم من روح المعلم – الحاضر ابدا —  د جون غرانق فصبرعلى  تبعات اغلاق مضخات البترول — رفضا للابتزاز — وانحيازا للعزة والكرامة  — وقد حاز شعب جنوب السودان على احترام شعوب الارض – وبرهن للعالم انه ليس (حشرة) – وانه حر ابى كريم واكبر من ان يؤخذ (بالعصى) التى لوح بها رئيس النظام فى الخرطوم.
 
التحية من كل مهمشى السودان الذين يرزحون تحت حكم الاستبداد الانقاذى – الى شعب جنوب السودان الحر الابى – ونقول لهم ان تجربتكم تلهم شعوب السودان قاطبة بالثورة ضد نظام الطاقية عمر البشير المطلوب للعدالة الدولية – وتدفع الشعب السودانى كله الى الثورة من اجل التغيير الجذرى – كل حسب ظروفه وادواته – سلما او حربا. ان شعب شمال السودان يكن كل مودة ومحبة لشعب جنوب السودان . ان النظام الطفيلى الفاجر الفاشل الحاكم فى الخرطوم لا يمثل الا نفسه – وشعب شمال السودان يتطلع لليوم الذى يسقط فيه هذا النظام  — وقد قطع شوطا – ومن سار على الدرب وصل — وعندئذ سيفتح الحدود ويقيم علاقات حسن الجوار  والاخوة بين الشعبين. التهنئة مرة اخرى  لشعب جنوب السودان فى يوم استقلاله.
ابوبكر القاضى
رئيس المؤتمر العام 
 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.