قتيل في تفجير سيارة بالسودان والخرطوم تشير إلى إسرائيل

قتيل في تفجير سيارة بالسودان والخرطوم تشير إلى إسرائيل

الخرطوم (رويترز) – قتل شخص عندما انفجرت سيارة في مدينة بورسودان بشرق السودان يوم الثلاثاء فيما قالت الحكومة إنه يشبه انفجارا وقع العام الماضي وألقت بالمسؤولية عنه على ضربة صاروخية إسرائيلية.
ورفض متحدث باسم الحكومة الاسرائيلية التعليق بشأن الانفجار.
ويقول محللون إن شرق السودان يستخدم كممر لتهريب الأسلحة عبر مصر إلى قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس.
وقال ايجال بالمور المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية لرويترز “لن أعلق على مزاعم مرسلة.”
وقال صحفي محلي في بورسودان إنه شاهد حفرتين صغيرتين وعميقتين قرب سيارة مدمرة وثالثة أسفلها. وأظهرت صور التقطت من المنطقة بقع دماء على الطريق.

ولم يصل وزير الخارجية السوداني علي أحمد كرتي إلى حد إلقاء اللوم مباشرة على إسرائيل لكنه قال إن الانفجار يشبه على ما يبدو هجوما وقع في ابريل نيسان 2011 قالت الخرطوم إنه ضربة صاروخية إسرائيلية.
وقال كرتي لتلفزيون الشروق المؤيد للحكومة وفقا لموقعه على الانترنت “اسلوب تفجير السيارة يشبه الطريقة التي نفذت بها إسرائيل هجمات مشابهة في ولاية البحر الأحمر (في 2011).”
واكد متحدث باسم وزارة الخارجية التصريحات.
ورفضت إسرائيل التعليق على تفجير 2011 الذي قتل شخصين ولم تنف أو تؤكد هجوما مشابها في شرق السودان في 2009.
وقال مصدر أمني محلي في بورسودان إن قائد السيارة عضو بارز في قبيلة العبابدة المعروفة بتهريب السلاح والسلع. وبورسودان الميناء الرئيسي للبلاد.
وقالت وكالة السودان للأنباء (سونا) إنه سيتم إرسال فريق من الخبراء للتحقيق في الانفجار وعرفت القتيل باسم ناصر عوض الله أحمد سعيد (65 عاما).
ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من متحدثين باسم الشرطة والقوات المسلحة السودانية.
وينفي السودان السماح بتهريب أسلحة عبر أراضيه لكن محللين يقولون إن مهربين يجلبون أسلحة عبر شرق البلاد ثم ينقلونها عبر شبه جزيرة سيناء إلى قطاع غزة.
(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية – تحرير محمد هميمي)

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.