تجمع ابناء الفلاتة : نطلب بإقالة الوالي العنصري أحمد عباس وإلا فكل الخيارات مفتوحة امامنا

(حريات)
بسم الله الرحمن الرحيم
تجمع ابناء الفلاتة
بيان هام
حول تصريحات المدعو احمد عباس

ظلت قبيلة الفلاتة كواحدة من مكونات الشعب السوداني الاصيل ومنذ القرن الرابع عشر تقدم مساهمات عبر التاريخ الطويل ابتداءا من عصر الممالك , الداجو و الفونج و الفور حتي حقبة المهدية وكان للقبيلة دور طليعي في عملية تحرير السودان من الحكم التركي المصري و الحكم الانجليزي المصري ولقد كان للمناضل يعقوب حامد بابكر الاسبقية في طرح فكرة الاستقلال داخل اروقة حزب الامة وامتدت نضالات القبيلة بعد الاستقلال اذ ظلت ترفد الدولة السودانية بكوادر في المؤسسات المدنية والعسكرية والفلاتة بامتدادهم  الطبيعي في كل ارجاء افريقيا بل العالم اجمع يشهد علي انهم شعب له نضالات ومساهمات لاينكرها الا مكابر .

جماهير القاعدة الطلابية:

قد تابعتم ماورد في الصحف السيارة من تصريحات ادلي بها والي سنار المدعو احمد عباس في استهداف واضح  وممنهج لنيل من القبيلة كغيره من قيادات المؤتمر الوطني وهذا امتداد طبيعي للحملة المسعورة التي وضعت لها استراتيجة تنفذ بواستطة افراد ومؤسسات المؤتمر الوطني تستهدف القبيلة ككيان له وزنه الثقافي والاجتماعي ومساهماته التاريخية في تشكيل ملامح الدولة السودانية  فظل هذا النظام بسياسة فرق تسد يزرع العنصرية والقبلية ويبث روح الكراهية الاجتماعية , واخر تجليات المخطط ظهرت في تصريحات هذا المدعو احمد عباس بتاريخ 6-7 مايو يستفذ بشكل غير اخلاقي الكيانات القادمة من غرب السودان بالتسبب في تدني المستوى التعليمي في الولاية هذا يمثل قمة الاستعلاء والقهر الثقافي .

الطلاب الاماجد:

نؤكد لكم وللشعب السوداني العظيم باننا لم نتوانا في الدفاع عن قبيلتنا ونتصدي  الحملة الشعواء التي تستهدف تمزق النسيج الاجتماعي ونطالب البرلمان باقالة الوالي فورا لانه غير قادر علي ادارة النسيج الاجتماعي والتنوع الثقافي والا فكل الخيارات مفتوحة امامنا.

ودمتم ودام الشعب السوداني مترابطا ثقافيا ومتماسك اجتماعيا.

اعلام التجمع
24 مايو 2012

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.