هذا الوزير حرامي / نجم الدين جميل الله

هذا الوزير حرامي

كشف تقرير المراجع العام مرة اخرى اكبر فضائح الانقاذ المتمثلة فى الفساد المالى فى دولة الشريعة الاسلامية و ذكر التقرير ان حسابا باسم السيد وزير الدفاع ببنك امدرمان الوطنى و ان اموالاً طائلة من إيرادات الخدمة الوطنية متمثلة فى رسوم السفر إلى الخارج و رسوم الحج و العمرة و غيرها تمت إيداعها فى ذلك الحساب ( الخاص بالسيد الوزير)

مهلك يا اخي .. هذا كله طبيعى .. الغريب ان الصرف من ذلك الحساب يتم بواسطة وزير الدفاع .. و الاغرب ان تلك الإيرادات اودعت فى حساب السيد الوزير دون موافقة وزارة المالية ( الجهة المسؤولة عن جمع إيرادات الدولة … و الاشد غرابة يا هذا الشعب (المسكين) ان الوزارة تمسك

باوراق الصرف و تمتنع عن تقديمها للمراجعة منذ 2008 ( اى منذ اربعة سنوات) .. و اغرب الاغربين ان تلك الاموال البسيطة التى تركتها وزارة المالية تحت تصرف السيد وزير الدفاع فى حسابه الخاص تبلغ (12,163,737) جنيها سودانيا يعنى ( اثنى عشرة مليار و مائة و ثلاثة و ستون مليونا و سبعمائة و سبعة وثلاثون جنيها بالعملة القديمة )

هذا ليس كله بل كشف التقرير عن حساب اخر مخصص للسيد وزير الزراعة فى رئاسة البنك الزراعى .. تم إنشاء الحساب فى العام 2009 و الان يبلغ قيمة الحساب وفقا لتقرير المراجع (306,185,154) جنيها اى ( ثلاثمائة و ستة مليار و مائة و خمسة و ثمانون مليونا و مئة و اربعة و خمسون جنيها) بالعملة القديمة

لنفترض ان الحساب انشأ فى نهاية العام 2009 و نحسب ان مدة الحساب هى سنتان ( 24) شهرا .. و هذا يعنى ان الحساب يكسب شهرياما يقرب من (12,757,714) جنيهاسودانيا اى حوالى اثنى عشر مليار و سبعمائة و خمسون مليونا شهريا … بالله دلونى من اين لوزير الزارعة بهذا المبلغ شهريا ؟؟

و هذا يعنى ان الحساب يكسب يوميا ما يقرب من  (425,257) جنيها … اى اربعمائة و خمسة و عشرون مليونا و مئتان و خمسون الفا بالعملة القديمة … طيب من اين للوزير باربعمائة مليون يوميا ؟  بردو تقول فساد مافى يا رئيس البرلمان ؟ و يا تور خلا السموك رئيس ما قلت ما شفت اى فساد !! من مسجد ابيك الم تؤكد لنا انك كنت لا تعلم بامر الفساد ؟ الان ماذا تقول ؟

و عشان اثبت ليك إنو وزيرك ده حرامي تعال نحسبها بالدقائق و الثوانى .. فى حالة وزير الزراعة تستقبل حسابه كل دقيقة من الساعات الاثنى عشر النهارية (590) جنيها… يعنى حوالى ستمعائة الف جنيه بالقديم فى راس كل دقيقة… حرام عليك يا متعافى … ده الشعب غلبان و بموت من الجوع ؟؟

اما فى حالة وزير الدفاع بما ان حسابه منذ العام 2008 فلنحسبها ثلاث سنوات .. طيب ده يعنى ان الوزير يورد يوميا (11,262) جنيها بالجديد … يعنى 11 مليون و مئتان و اثنان و ستون الف بالعملة القديمة … يعنى شهريا الوزير يكسب (337,860) جنيها … و لتحويلها للعملة القديمة اضف ثلاث اصفار التى حذفتموها سيادتكم ..

و الكارثة ان تلك الوزارات رفضت ان تقدم اوراق تلك الحسابات للمراجعة .. لماذا؟؟ فهذا دليل واضح على الفساد الممنهج وفقا لرغبة الدولة ذاتها , و لا اشك فى مشاركتكم شخصيا فى إختلاس تلك الاموال سيدي الرئيس .. فلولا ذلك لامرتم الوزارات المعنية فورا بتقديم تلك الحسابات للمراجعة و كشف حساباتها للمراجع العام … و الحرامى ما بحاسب حرامى

و فساد اخر فى اجهزتكم الامنية هى ان الصرف خارج الميزانية فى شرطة الجمارك بلغت حوالى ثمانية مليون دولار

و اعلى نسبة تجنيب فى مرور ولاية الخرطوم بلغت (2,574,443,800)جنيها بالجديد … و الله الرقم ما قادر اقراه … ده كم ده ؟؟؟؟؟؟؟؟

وزارة ترفض تقديم اوراق الحساب المعنى لمكتب المراجع منذ العام 2008 و تكرر نفس العملية سنويا , هذا إن دل إنما يدل على تمتع الوزير المعنى بصلاحيات فوق القانون و دليل دامغ على وجود شئ غير طبيعى فى تلك الحساب

هذا كله يحدث و شباب بلادى العطالى يرقدون كانهم من كوكب اخر .. يأكلون البوش  و موية الفول و وزير الدفاع يودع فى حسابه 11 مليونا .. و وزير الزاعة يودع  اربعمائة مليونا فى اليوم الواحد … و كم هى التى توضع فى حسابات الوزراء الاخرون ؟؟

صدقونى و الله هذا الوزير حرامي او ليثبت للعالم كيف يكسب اربعمائة مليونا فى اليوم … و يا شعب السودان من تنتظرون ؟ يا شباب الوطن المذبوح تنتظرون ماذا ؟؟

ايها الاحرار ماذا تنتظرون ؟ جاوبوني ايها الاشاوس
ملاحظة: الارقام منقولة من تقرير المراجع العام للعام 2010
hafez.love.you@gmail.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, أقلام حرة, خفايا وأسرار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.