أصحوا أيها الشعب السودانى من الإستعمار الهكسوسي القادم من مصر عكاشة المصري

أصحوا أيها الشعب السودانى من الإستعمار الهكسوسي  القادم من مصر عكاشة المصري
بقلم الدومة ادريس حنظل
أصحوا أيها الشعب السودانى من نومكم لمواجهة عواصف الإستعماري المصري الجديد  من الهكسوس و اولاد البحر . وقد  شاهدتم وسمعتم فى الايام الماضية ,فى كل القنوات الفضائية ,والمواقع اللالكترونية  فى العالم, بما صرح به احداحفاد الهكسوس الدكتور توفيق عكاشة  المرشح المحتمل للرئاسة المصرية في الانتخابات القادمة .

قال توفيق عكاشة انه حين يفوز فى الإنتخابات الرئاسية المصرية سيضم السودان الى مصرباعتباره اراضي مصرية انفصلت عن مصر ، وقال  عكاشة انه لا  يعترف بالشعب  السودانى العظيم ,ولا يعترف بارض السودان المجيد, ولا يعترف بتنظيماته السياسية ,ولا حتى بحكومة عمر البشير ,الذي يدفع لهم الرشاوى بأنواعها المختلفة ـــ الآلاف من الأبقار وخراف الأضاحى, ومئات الأطنان من محاصيل الزراعية ,كالسمسم والفول السودانى والذرة ؛و الدنانير ومليارات مترمكعبمنالمياه المجانية وما أخفيى أعظم.
وقام حكومة البشير بإستوطان العديد من الهكسوس  واولاد البحر  فى أراضي  السودان في  النيل الأزرق والشمالية و والاقليم الاوسط  ومنحهم الآلاف الفدادين من الأراضى الزراعية مجاناً ,وتسليمهم حلايب وشلاتين وبوسبل وجزء من العوينات, واستقدموهم الى الخرطوم للعمالة بدون ضرائب ويفرض الضرائب على الشعب السوداني المجيد .
وكل ذلك عاد على الشعب السودانى بالغزى والعار والزل والإهانة   ليس في مصر بل في داخل السودان ,ونقول أن المؤامرة الذى قام به الدكتور الهكسوسي  توفيق عكاشة ومن معه, هذا مخطط وممنهج ومدروس ,واستراتيجية من قديم الزمان , من الهكسوس في مصر  ضد السودان وشعبه ، منزمن الهكسوسي محمد على باشا  يريدوا ان يمحوا السودا ن ، و يشطبوالشعب السودانى  من الوجود, وأو يجبرونا  عبيداً وخدماً لهم.
وهم  يكتمون ذلك  ويظهرون خلاف ما يبطنون  ,ولكن  فى نظري ان الهكسوسي الملقب بالدكتور عكاشة  رجل شجاع   لانه تمكن من كشف المستور وما قاله هى حزمة من الحقائق  .
هل السودانجزء من  الدعاية الإنتخابية المصرية ….! اذا كان  المصرين ليس لهم  نوايا مخفية وإستراتيجية  مضرة بالسودان , لما قام  الهكسوسي عكاشة باثارة الموضوع  اليوم !!..
كيف يكون ضم السودان الى مصر عبر دعاية إنتخابية ؟…بل يجب ان يكون العكس لانهم هكسوس وغزاة في  ارض وادي النيل ، ومهاجرون من اجل الطعام الى قارة افريقيا ، ومصر هي اراضي سوداني في الاصل واسمها كميت في التاريخ الافريقي العام واذهب الى كتب التاريخ الافريقي في اليونسكو .
هذا السودان هو الذي خلق مصر ، والشعب السوداني العظيم هو الذي اوجد مصر على الخريطة قبل الالف السنوات قبل غزو الهكسوس لارض النيل ، انني اعذر هذا الدكتور لانه لم يدرس التاريخ ، واحتمال عمل الدكتورة في البطاطس والجرجير والبصل  .وينظر للسودان كارض صالحة لزراعة البصل والجرجير ولكنه لم يعرف شعب السودان العظيم .
والمصريون ايضا لم يقروا تاريخ افريقيا وتاريخ السودان ، ونسبة لان الدعاية الإنتخابية يحتاج الى برنامج يثير الشعب  لكي يصوت للمرشح حتى يفوز ويجعل منافسه يخسر  .وبالفعل  قام الهكسوسي  عكاشة  بعمل يلبي افكار واوهام هذا النوع من  المصريين   ببرنامجه الذي لايعترف فيه بالسودان والشعب السودانى وحكومته وارضه وانضمامه لمصر.
وهل تعلمون من قديم الزمان رفضت  المصريون أن يخرجوا من السودان إلا بضغط من الشعب السودانى و وسيدتهم بريطانيا ؟ والان لانستبعد من حكومة البشير   العميلة ان يتم بيع  كل السودان بالجملة  وما تبقى من  أرضه لمصر أو لجهات أجنبية أخري بعد ان بدا البيع بالقطاعي  .
وتعتبر كل الاتفاقيات الهزيلة مثل إتفاقية وادى النيل  والحريات الاربعة  واتفاقية التجارة الحرة مع مصر واتفاقية مياه النيل  والسكوت عن حلايب  والعيونات يمثل كلها البيع بالقطاعي للسودان لمصر، بجانب بيع تجارة  الاعضاء البشرية السودانيةفي مصر وسكوت حكومة البشير و سفارتهم في القاهرة حول مذابح اللاجئين السودانيين في مصر .
ولكننا نحن الشعب السوداني ندعوا عمر البشير وخاله  الطيب مصطفى  وزمرتهم  لجدودهم  الهكسوس  , أما أرض السودان يكون للسودانيين ، وستكون  مقبرة للغزاة والخونة والمأجورين واي استعمار هكسوسي او طمع في خيراته ومقدراته .

الهكسوس : يعني الملوك الرعاة وكان الاسلاف السودانيين يطلقونه على  الغزاة الاسيويين  القادمين الى افريقيا عبر  قناة السويس .
اولاد البحر : يعني الغزاة الاوربيين القادمين الى افريقيا من البحر الابيض المتوسط .  ويبدوا ان اسلاف توفيق عكاشة قد قدموا الى افريقيا  اما عبر قناة السويس او عبر البحر الابيض المتوسط  ..

aldomaidris@yahoo.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.