بيان نفى وتكذيب من جبهة القوى الثورية المتحدة حول خبر انضمامها لشركة منى اركو مناوى..بيان من القادة العسكريين لجبهة القوى الثورية المتحدة بخصوص الادعاء بانضمام الجبهة لحركة تحرير السودان مجموعة مني

جماهير شعبنا السودانى البطل

منذ اندلاع الثورة فى دارفور وحتى يومنا هذا ظلت  بعض الحركات التى تحولت الى مؤسسات لأستثمارات الحرب وانحرفت عن مسارها دون ان تقدم  شيئ للمبادئ التى ناضلت من اجلها وقد ظل الشعب السودانى  يحلم و ينشد الحرية و العدالة و التغير و التخلص من طغمة نظام الخرطوم الفاسد  دون ان يتحقق له مراده وسط حقول هذه التجارب المريرة وفى خضم هذه العتمة الهستيرية  ولدت على الساحة الدارفورية حركات وتنظيمات لها منطلقاتها المتشعبة ومبادئها اذ ان  بعضها انتهى وتلاشى فى اسداف التاريخ و سلات الماضى وبعضها مازال قابضا على جمر القضية يقدم الشهيد تلو الشهيد و الاسير تلو الاسير فى اعظم الملاحم البطولية وبعضها تحول لشركات حرب و حقوق للتجارب , وقد طالعنا بالامس فى وسائل الاعلام خبر يائس مهزوم مفادة انضمام جبهة القوى الثورية المتحدة لمجموعة  السيد منى اركو مناوى  لذا نحن فى جبهة القوى الثورية المتحدة نؤكد بصوت عالى لجماهيرنا الصامدة  ان جبهة القوى الثورية  المتحدة باقية  بشموخ ولم تنضم  لأى حركة او تنظيم  مهما صغر حجمه او كبر , وقد ولدت  لتحيا وتنتصر وتعيش ولا لتموت  و لا لتعيش على بقايا الهزائم و الواقع البائس وقد قدمت الجبهة اعظم ملاحم النضال دون ان تسيئ لشعب دارفور او تنتهك حرمات وقد قدمت رئيسها البطل الشيهد ابراهيم الزبيدى وهو فى ريعان شبابة  قربان للثورة و فداء لعدالة القضية والحقوق المشروعة  , لذا ستظل جبهة القوى الثورية المتحدة قلبا نابضا للنضال و التضحيات وستستمر فى النضال على خط البطل  الشيهد ابراهيم الزبيدى بكامل قياداتها ومؤسساتها السياسية  و العسكرية و المدنية  و انها لن تلتفت للرفاق الذين اضناهم طول المشوار و اعياهم النضال وقرروا ان يتسلقو حائط الاخرين  ويسحبوا اسم الجبهة ونضالاتها فى جلباب غيرهم و اننا نجد لهم عذرا لكن الخبر المؤكد ان تضحات ودم الشهيد الزبيدى لن  يذهب هدرا ولن يكون سلم او مصعد لاى حركة من الحركات او شركة من شركات الحرب كى تستغل هذا الارث العظيم وتحقق به تطلعاتها ومكاسبها وارباحها و ان جبهة القوى الثورية لا تطلب شهادة تزكية او حسن سير وسلوك من احد وانما ما تركه  لها قائدها البطل الشهيد الزبيدى وايمانها بمبادئها و بالقضية هو كفيل بأستمرارها حتى يتحقق النصر الكامل وترد المظالم وتقرع  اجراس الحرية وتمسح دموع الثكالى و الارامل وتوقد شموع الفرح الابدى

وسيستمر النضال لآخر قطرة من دمائنا

الهادى عجب الدور
الامين العام وعضو الهئية القيادية
28/10/2011
بروكسل


بيان من القادة العسكريين لجبهة القوى الثورية المتحدة بخصوص الادعاء بانضمام الجبهة لحركة تحرير السودان مجموعة مني
اننا نعيش هذه الايام الزكرى الاولى لرحيل قائدنا الفذ البطل الشهيد ابراهيم الزبيدي الذي سقط شهيدا في ارض المعركة دفاعا عن الحقوق والاهداف التي تنادي بها ثورة الهامش مقدما اروع النمازج في مسيرة النضال الوطني كأول رئيس تنظيم يقدم نفسه في سبيل نصرة المشروع الثوري اذ نعزي انفسنا وكل الرفاق بمرور عام لاستشهاده، وفي هذه الظروف التي نعيشها درج  بعض من الرفاق ضعاف النفوس والذين غلبت عليهم زواتهم ان يتسلقوا على دماء الشهداء باسم الجبهة لضمها لمجموعة مني لتحقيق ماربهم الشخصية ولكن نقول لا والف لا.
وباسم القادة العسكريين نوضح الاتي :-
1- جبهة القوى الثورية المتحدة لم ولن تنضم الى حركة تحرير السودان مجموعة مني
2- نؤكد ان وحدة المقاومة المسلحة في دارفور هي هدفنا الذي نسعي له ولكن لاعلاقة لنا البته بحركة تحرير السودان مجموعة مني
3- نحذر الرفاق الذين خرجوا عن خط الجبهة وبدأوا في رحلة البحث عن  ذواتهم ومصالحهم الشخصية من عدم الزج باسم الجبهة في مشاريع وهميه لا تخدم مشروع الثورة .
وختاما نرجو من الرفاق في حركة تحرير السودان التقيد بتوضيح الحقيقة وعدم الزج باسمنا دون مبرر بغرض التشويه والمتاجرة الاعلامية من اجل الكسب السياسي .

الجنرال/ عبدو فضل الله ضوالبيت
القائد العام لجبهة القوي الثورية المتحدة
دارفور
ثريا008821644411856

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.