بيان انضمام وتوحد كامل مع حركة العدل والمساواة السودانية

بسم الله الرحمن الرحيم
حركة العدال والمساواة السودانية

بيان مهم

الى جماهير شعب الهامش الصابرة
الى اهلنا في معسكرات اللاجئين والنازحين
الى رفقائنا الثوار على امتداد ارض السودان الممتدة
الى المجتمع الدولي بكل مكوناته الإقليمية والدولية

تقديراً لقيم النضال المشترك, وايماناً منا بان وحدة الحركات تمثل المدخل الفعَال لوحدة اهل الهامش وهي تمثل الهدف الاستراتيجي لضمان تحقيق اهداف شعبنا وخاصةً المتواجدين في معسكرات البؤس والشقاء اهلنا النازحين واللاجئين , وانطلاقاً من ايماننا الكبير بإنهاء هذه المعاناة بأخذ الحقوق الكاملة من الشلة الحاكمة التي تشبثت بالسلطة وانفردت بها, وبناءً على وحدة القضايا المصيرية التي نناضل من اجلها وندفع اثماناً باهظة من اجلها , وتعزيزاً للتنوع التي تتسم بها حركة العدل والمساواة السودانية, ودعماً لمسيرة الكفاح والنضال الى ان تحقق الثورة اهدافها وفي مقدمتها اسقاط نظام المجرم الهارب من العدالة الدوليةو نظام المجرم عمر بشير ).

نعلن نحن القادة في حركة تحرير السودان مجموعة خميس ابكر وبكامل عضويتنا ومكاتبنا في الداخل والخارج وفي معسكرات النزوح واللجوء وبكامل عتادنا العسكري , نعلن انضمامنا وتوحدنا الكامل مع حركة العدل والمساواة السودانية, وذلك بعد ان ادرنا حوارات عميقة مع متحرك قوات حركة العدل والمساواة بقيادة امين ولاية غرب دارفور الأستاذ/ بحرالدين آدم كرامة والتي جابت مناطق درندي وسيسي وكدمولي بغرب دارفور. ومن هنا ندعوا كافة الحركات والفصائل لتوحيد الجهود السياسية والعسكرية للوصول الى وحدة شاملة نحقق بها اهداف ثورتنا الظافرة.

تأبى الرياح اذا اجتمعن تكسراً واذا تفرقت تكسرت آحادا
الرحمة والخلود لشهدائنا الابرار في دارفور وكردفان وكل اقاليم الهامش
وعاجل النصر لكفاح شعبنا العظيم

الجنرال / موسى محمد إسحق الملقب (بموسى تلَاف)
نائب القائد العام لقوات حركة تحرير السودان جناح خميس سابقاً
الأستاذ/ الحافظ عمراحمد مسؤول شؤون الرئاسة بحركة تحرير السودان سابقاً.
القيادي بحركة العدل والمساواة السودانية.

 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار, بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.