العدل والمساواة: لن نستجدي نظام البشير للتفاوض

خاص: سودان جيم :العدل والمساواة: لن نستجدي نظام البشير للتفاوض .. وبديل اللَّا تفاوض هو ذراع طويل أخرى. أرباب: هضربات وهلوسات نافع ما قتلت يوماً ذبابة ولن تقلق المقاومة .
في تصريحاتٍ مقتضبة ردَّ أمين شؤون الرئاسة بحركة العدل والمساواة منصور ارباب على تصريحات نافع علي نافع, والتي قال فيها (ان الذين يودون إقتلاع النظام اسهل لهم لحسة الكوع, وأنَّ الدوحة قد شُمِّعت ولا تفاوض إلَّا في اطار الوثيقة), قال ارباب: أنّ تصريحات نافع تؤكد ما ذهب اليه رئيسه المطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية عمر البشير ونقدهم الدائم للعهود والمواثيق ومحاولاتهم لفرض الحلول العسكرية الفاشلة, وشدد على انَّ النظام لا يريد حلاً سياسياً متفاوض عليه لينعم الشعب السوداني بالأمن والإستقرار والرفاهية .. ومضى أرباب ليقول إنَّ حركة العدل والمساواة تؤكد من جديد انَّ بديل أللَّا تفاوض هو عملية ذراع طويل اخرى… (لأنو ما عندنا خيارات تانية والإتفاقية البتكلَّم عنها نافع ماتت في الدوحة وشبعت موت) بأيدي النظام نفسه والشعب السوداني لفظ الإتفايقة قبل ان يقرأها, وقال ارباب : (لحسة الكوع البتكلم عنها نافع) هي لحسة كوع معكوسة … بقاءهم في السلطة حاكمين هو أصعب لنافع واركان نظامه من لحسة الكوع البتكلَّم عنها, وزاد ارباب : (يوم داك كان اللقاء جميل في امدرمان ونافع كان سموهو VIP, لكن المرة دي حتبقى اجمل) لأننا حنختم معركتنا لصالح المهمشين و(نخلي البلد) ينعم بالسلام والأمن والإستقرار بغياب نظام الإبادة نظام نافع علي نافع.
وقال ارباب: إنَّ تهديدات نافع و(الهضربات والهلوسات) التي يطلقها ما قتلت يوماً ذبابة, ناهيك من ان تشكل مصدراً للقلق لقوى المقاومة .. وقال اننا لن نستجدي نظام نافع وحكومته للتفاوض معنا, فحملات التعبئة والإستنفار لقبائل بعينها في أطراف امدرمان لن تحمي النظام من مقيصيصات قوى المقاومة مجتمعةً (العربات المقطوعة الرأس التي يستخدمها حركة العدل والمساواة في عملياتها) … هذه المرة سنزور الخرطوم بجهات متعددة وسنخبر نافع واركان نظامه باليوم الموعود.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.