الخرطوم تفرض رسوما على نقل نفط جنوب السودان

الخرطوم تفرض رسوما على نقل نفط جنوب السودان

الخرطوم- العرب أونلاين: اقر المجلس الوطني السوداني الخميس قانونا يفرض رسوما على نقل نفط دولة جنوب السودان عبر اراضي السودان قبل ان تتوصل الدولتان الى اتفاق حول قيمة هذه الرسوم.

وقال رئيس اللجنة الاقتصادية في المجلس الوطني السوداني “نقر قانونا يفرض رسوم عبور على البترول وخدماته واستعمال وحدات المعالجة وخدماتها وفق رسوم يحددها وزير المالية ويوافق عليها مجلس الوزراء”.

واكد وزير المالية علي محمود للصحافيين بعد جلسة البرلمان “فرضنا هذه الرسوم حتى نحصل على ما فقدناه من عائدات النفط”.

واضاف “سنتوصل الى تحديد قيمة هذه الرسوم عبر التفاوض مع جنوب السودان الذي ارسل لنا طلبا لنقل نفطه عبر اراضي الجنوب”، مؤكدا ان “نفط الجنوب يمر الآن داخل انانيب” الشمال.

وكان محمود توقع الاربعاء ان يحصل السودان على 2,6 مليار دولار من رسوم نقل نفط الجنوب عبر اراضيه.

واعلن جنوب السودان انه قام بتصدير اول شحنة نفطية منذ الاستقلال من بور سودان، بالرغم من عدم التوصل الى اتفاق مع الخرطوم حول تقاسم العائدات النفطية.

وقال لوال دينغ وزير النفط في حكومة الوحدة الوطنية السابقة “توصلنا الى بيع كل الشحنات لشهر تموز/يوليو اي حوالى 3,2 مليون برميل”. واضاف ان “عمليات الشحن بدأت الاحد في بور سودان” على البحر الاحمر واول عملية تصدير انطلقت الاثنين.

من جهته، قال رئيس حكومة جنوب السودان سلفا كير الاربعاء في معسكر لجيش جنوب السودان في مدينة جوبا عاصمة الجنوب “نحن متفقون على النفط”.

واضاف “نحن على استعداد لندفع لشمال السودان رسوما مقابل استخدام البنية التحتية لديهم وخطوط نقل النفط وليس لدينا مشكلة في ذلك”.

وتابع “لكن لا مجال للحديث عن اقتسام النفط واذا اصر الشمال على اقتسام النفط فنحن حاربنا من قبل 21 عاما وليس لدينا مشكلة في الانتظار ثلاث سنوات حتى نكمل بناء بنيتنا التحتية في مجال النفط”.

ويتفاوض شمال السودان وجنوبه بوساطة من الاتحاد الافريقي حول كيفية اقتسام عائدات النفط في ظل تركز الانتاج في دولة جنوب السودان وانابيب النفط والمصافي وموانئ التصدير في شمال السودان.

وفقدت الميزانية السودانية 36بالمئة من ايراداتها بعد ان اصبح جنوب السودان دولة مستقلة.

وكان 73 بالمئة من انتاج النفط في السودان يأتي من الجنوب قبل استقلاله، اي 480 الف برميل يوميا يتقاسمها شمال السودان وجنوبه بناء على اتفاق السلام الشامل 2005 الذي انهى الحرب الاهلية بين شمال السودان وجنوبه.

وقال علي محمود الاربعاء ان “انتاج السودان من النفط يبلغ حاليا 115 الف برميل يوميا ونتوقع ان يصل الى 325 الف برميل يوميا في 2018″. ” أ ف ب”
العرب

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.